Overblog Suivre ce blog
Administration Créer mon blog
23 juin 2014 1 23 /06 /juin /2014 08:03
 

كيف يُعقل أن تحذف مادة الوسيقى في برنامج التربية الوطنية ؟
نداء لكل البداكوجيين :
أهمية تعليم الموسيقى ضروري للتوازن النفسي، قيمة اخلاقية ، و رقي بالذوق ، التربية الفنية و الثقافية أهم من أي مادة كانت ، أرجو أن يتراجع هذا القرار الذي لا نقبله أساسا، و لا يوجد أي مبرر لحذف مادة الموسيقى، نحن بصدد المعرفة للشيء الجميل لفتح آفاق و اكتشاف مواهب و فتح معاهد للموسيقى، و مراكز ثقافية، كيف يمكن لنا الوصول إلى التعليم العالي للدراسة و البحث التارخي و التراثي بغير أسس تعليم الموسيقى ؟ كيف يمكن أن نبني فكرا فنيا صحيحا بغير تربية موسيقية ؟
سبب نقص الورشات و الفضاآت في البحث و الدراسات على تراثنا الضخم و الغني، هو انعدام وضع الثقة و القيمة و عدم تكوين الأطر في هذا الميدان اللامع 
إنه عيد الموسيقى اليوم، علينا أن نحتفل بالقيمة التي تحتلها الموسيقى في كل العالم ، لأن الموسيقي لغة كل الشعوب و حوار كل الثقافات

كريمة الصقلي

 

كيف يُعقل أن تحذف مادة الوسيقى في برنامج التربية الوطنية ؟
نداء لكل البداكوجيين :
أهمية تعليم الموسيقى ضروري للتوازن النفسي، قيمة اخلاقية ، و رقي بالذوق ، التربية الفنية و الثقافية أهم من أي مادة كانت ، أرجو أن يتراجع هذا القرار الذي لا نقبله أساسا، و لا يوجد أي مبرر لحذف مادة الموسيقى، نحن بصدد المعرفة للشيء الجميل لفتح آفاق و اكتشاف مواهب و فتح معاهد للموسيقى، و مراكز ثقافية، كيف يمكن لنا الوصول إلى التعليم العالي للدراسة و البحث التارخي و التراثي بغير أسس تعليم الموسيقى ؟ كيف يمكن أن نبني فكرا فنيا صحيحا بغير تربية موسيقية ؟
سبب نقص الورشات و الفضاآت في البحث و الدراسات على تراثنا الضخم و الغني، هو انعدام وضع الثقة و القيمة و عدم تكوين الأطر في هذا الميدان اللامع 
إنه عيد الموسيقى اليوم، علينا أن نحتفل بالقيمة التي تحتلها الموسيقى في كل العالم ، لأن الموسيقي لغة كل الشعوب و حوار كل الثقافات

كريمة الصقلي

كريمة الصقلي     KARIMA SKALLI

كريمة الصقلي KARIMA SKALLI

Repost 0
19 juin 2014 4 19 /06 /juin /2014 12:03

علاء الأسواني 

الأستاذ الفاضل

أعذرني لأني لا أريد أن أذكر اسمي.. أنا واحد من شباب الثورة الذين يسخر منهم الاعلام ليل نهار ويتهمهم بالخيبة والفشل. أنا أرتدي بنطلون «جينز ساقط»، وشعري طويل ملموم، لكنني لست فاشلا أو تافها، انما التافه المتخلف هو من يقيس أقدار الناس بمستوى ارتفاع بنطلوناتهم. أنا خريج كلية الاقتصاد القسم الانكليزي (تقدير جيد جداً) دفعة 2010 وأنا والحمدلله من أسرة ثرية أسكن في فيللا في الشيخ زايد. أبي معماري ناجح ولديه مكتب هندسي في دولة خليجية وهو شريك أيضاً في مكتب في لندن.. بعد حصولي على الثانوية من الخليج، التحقت بجامعة القاهرة، واكتشفت مصر لأول مرة فحزنت لأوضاعها المتردية، قررت ألا أكون سلبياً، وأحسست ان من واجبي أن أفعل شيئاً لرفع المعاناة عن ملايين المصريين. انضممت الى حركة «كفاية» وبعدها الى «الجمعية الوطنية للتغيير». اشتركت في كل الفعاليات والتظاهرات. تم القبض عليَّ وقضيت في الحبس عدة أيام، أدركت خلالها ان الانسان المصري بلا حقوق فعلا، وأن أصغر ضابط في أمن الدولة يستطيع أن يفعل بك ما يشاء، حتى لو قتلك فلن يعاقبه أحد أبداً. زادني ذلك إصراراً على العمل الوطني، وبرغم اعتراض أمي وقلق أبي، ظللت اشترك في الاجتماعات والتظاهرات حتى قامت الثورة، فعشت 18يوماً في ميدان التحرير هي أجمل وأسعد أيام حياتي. واجهت الموت ورأيت بعيني ضباط شرطة مبارك وهم يقتلون زملائي. سقط بجواري مباشرة شهيد في يوم «28 يناير» لن أنساه ابداً. شهدت «موقعة الجمل» ودافعت عن الثورة بكل قوتي، رأيت البلطجية الذين استأجرهم فلول «الحزب الوطني» وهم يمرون من بين خطوط الجيش فلا يعترضهم أحد، باستثناء النقيب ماجد بولس (أسد التحرير) الذي صعب عليه أن يسلمنا للذبح فأطلق عدة أعيرة نارية لمنع البلطجية عنا. لم أترك الثورة يوماً واحداً.. رأيت الموت بعيني في «محمد محمود» و«العباسية» و«مجلس الوزراء» وسقط شهداء كثيرون بالغاز والخرطوش والرصاص، وكنت صديقاً للشهيد مينا دانيال الذي قتلوه في مذبحة «ماسبيرو». ضاعت أعين زملاء لي وارتميت لأحمي بجسدي البنات، عندما كان الجنود يجروهن من شعورهن ويسحلونهن على الأرض، وتلقيت ضرباً ما زالت آثاره على ظهري. في انتخابات الرئاسة أعطيت صوتي لخالد علي في الجولة الأولى، وقاطعت في الجولة الثانية، لأنني لا أثق في «الإخوان»، فرفضت أن أنتخب مرسي، وكان من المستحيل طبعاً أن أنتخب شفيق الذي هو مبارك آخر. ثم وصل «الإخوان» الى الحكم واشتركت في التظاهرات ضدهم، ولم يختلف الأمر، فالسلطة تقتلنا سواء باسم «الإخوان» أو باسم «المجلس العسكري».. ثم اشتركت في «30 يونيو» وخالفت زملائي الذين رفضوا التظاهر بجوار فلول نظام مبارك. كانت وجهة نظري انه بالرغم من وجود الفلول في الميادين، الا ان التخلص من عصابة «الإخوان» واجب وطني وثوري لا يجب أن نتخلف عنه وقد أقنعت كثيرين ونزلنا نتظاهر أمام الاتحادية. عندما قرر الجيش أن يساند الشعب في التخلص من «الاخوان» نزلت الى ميدان التحرير لتأييد الجيش.. كان رأيي انه بالرغم من المذابح التي يجب أن يحاكم المسؤول عنها أيام «المجلس العسكري» الا ان الجيش المصري كمؤسسة وطنية، واجبه أن يتدخل لحماية المصريين من الإرهاب وواجبنا جميعاً أن نسانده. بعد سقوط «الإخوان» لاحظت أن إعلام «الفلول» قد شدد من حملته لتشويه الثورة وأحسست بالغيظ. فكرت أن نظام مبارك قد استعملنا للتخلص من «الإخوان» ثم استدار ليجهز علينا ويشوه سمعتنا. تأكد ظني عندما صدر قانون التظاهر، واشتغلت ماكينة الاعلام الجبارة لتحشو عقول المصريين بالأكاذيب.
في «25 يناير» الماضي نظمت مع زملاء لي وقفة احتجاجية صامتة ورفعنا لافتات كتبنا عليها الثورة مستمرة. تم القبض علينا وقدمت لمحاكمة سريعة وحكم عليَّ بالسجن عامين وغرامة 50 ألف جنيه. لن احدثك عن الضرب والإهانات والتعذيب، فما عليك الا أن تراجع تقارير المنظمات الحقوقية المصرية أو الدولية، لتعرف ان القمع الآن أسوأ من أيام مبارك... أرجوك لا تعتمد على تقارير «المجلس القومي لحقوق الإنسان» لسبب بسيط، أن أعضاءه يستأذنون وزارة الداخلية قبل التفتيش على السجون. هل سمعت في الدنيا عن مفتش يستأذن من الجهة التي يفتش عليها؟ ألا يعطي ذلك فرصة ذهبية لإدارة السجن حتى تخفي آثار التعذيب..؟. أنا الآن في أحد السجون (لن أذكره). بمجرد خروجي من السجن سأهاجر من مصر التي يعلم الله كم أحببتها. سأتركها نهائياً، ولن آتي اليها بعد ذلك إلا في الإجازات.. إياك أن تظن أن السجن كسرني. والله العظيم لو قضيت عشرين عاماً في السجن ولو رأيت أضعاف ما تعرضت له من تعذيب لما هز ذلك إيماني بالثورة لحظة.
لماذا أهاجر إذن؟ لأنني اكتشفت أننا جميعاً كثوريين عشنا في وهم كبير عندما تخيلنا اننا ندافع عن الشعب. الثوريون هم أنبل وأشجع من في هذا الشعب، لكن أغلبية المصريين لا يحتاجون الينا، فلا يجب أن نفرض أنفسنا عليهم... ألم تسمع بنفسك من يقول إن المصريين يحتاجون الى حاكم قوي حتى يشكمهم؟ بالمناسبة، أنا مقتنع أن السيسي كان الحاكم الفعلي بعد «30 يونيو» وأن قانون التظاهر صدر بأمر منه. لا ألوم السيسي لأنه رجل عسكري من الطبيعي أن يضيق بمن يعارضه، لأنه تعود على إصدار الأوامر وتنفيذها.
قال الكاتب الأميركي ناعوم تشومسكي «العسكريون جميعاً ثقافتهم واحدة قائمة على فرض الأمر الواقع وتدمير الخصوم». سأكون سعيداً لو أثبت السيسي أنه مختلف عن وصف تشومسكي. لست غاضباً من السيسي، لكني غاضب من هذا الشعب العجيب الذي قدمت الثورة من أجله آلاف الشهداء والمصابين حتى يحصل على حريته، فإذا به في النهاية يصدّق أن الثوريين عملاء وممولون من الخارج.. من فضلك لا تقل لي إن إعلام «الفلول» قام بتضليل الناس، لأني سأسألك أليس لهؤلاء الناس أدمغة يفكرون بها؟ هل سمعت عن عملاء يستشهدون ويفقدون عيونهم من أجل الحرية؟ هل هذا جزاؤنا من الشعب الذي دافعنا عنه بدمائنا؟ عندما قبضوا عليَّ يوم «25 يناير» ضربني أفراد الشرطة بوحشية فلم أصرخ وتحملت الضرب بثبات. ثم قام بضعة رجال من المقهى المقابل وراحوا يصيحون في وجوهنا «يا خونة يا عملاء بعتم مصر بكام؟» عندئذ فقط انهرت. انكسرت. بكيت لدرجة أن الجنود توقفوا عن ضربي. هؤلاء المواطنون الذين يتهمونني بالخيانة هم الذين اشتركت في الثورة حتى يعيشوا محترمين في بلادهم.
يا دكتور علاء يجب أن نرى الحقيقة. لقد عشنا سنوات في الأوهام ـ وأنت معنا ـ عندما تعاملنا مع شعب افتراضي ليس هو الشعب المصري الحقيقي. إن الثوريين يريدون تغييراً حقيقياً، يريدون مصر عادلة حرة، لكن بقية المصريين مختلفون عنا. سأضرب لك مثلين:
بعد كتابة الدستور الجديد نزل المصريون بكل حماس ووافقوا عليه في الاستفتاء بأغلبية ساحقة، ولم تمض أيام قليلة، حتى بدأت الحكومة في انتهاك الدستور مراراً وتكراراً. قانون التظاهر وتحصين قرارات اللجنة العليا للانتخابات وهتك أسرار الناس في التلفزيون عن طريق اذاعة تسجيلات شخصية، والاعتقالات والتعذيب.. كل هذه انتهاكات فادحة فأين الذين رقصوا في الشوارع فرحاً بالدستور، ولماذا لم يعترضوا على انتهاكه؟ إنهم في الواقع لا يحتاجون الى دساتير وإنما يتوقون الى حاكم قوي يشكمهم..
المثل الثاني عندما نزل الرئيس السيسي يقود دراجة وخلفه مئات الأشخاص في ماراثون للدراجات. الإعلام الكذاب راح يطبل ويزمر للسيسي كالعادة، لكنني قلت لنفسي لا بأس، ربما أراد أن يؤكد فائدة الرياضة أو أراد ان يطمئن السياح على الحالة الأمنية في مصر. هذه أهداف مفهومة ومقبولة. لكنني فوجئت بأن السيسي يدعو المصريين الى الذهاب للعمل على الدراجة بدلا من السيارة من باب التقشف؟ ألم يفكر أحد من الشعب الذي ندافع عنه في ان الرئيس السيسي اذا دعانا للتقشف عليه أن يبدأ بنفسه ويتخلص من أسطول السيارات المرسيدس الفارهة التابعة للرئاسة؟. لماذا لم يطالب أحد الرئيس السيسي بأن يطالع تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات ليعرف انه اذا ضم لميزانية الدولة اموال الصناديق الخاصة المنهوبة واستغنى عن المستشارين الذين يتقاضون كل شهر ملايين الجنيهات، عندئذ لن يحتاج المصريون لركوب الدراجات ولن تحتاج مصر للاقتراض أساساً؟
نحن الذين نفكر في مثل هذه الأمور، أما الشعب الحقيقي (وليس الذي تخيلناه) فهو متنازل مسبقاً عن حقوقه ما دام الحاكم «دكر» وقوي بمقدوره أن يشكمه. هذا هو شعبنا الذي كدت أموت دفاعاً عنه فاتهَمَني بالخيانة. فور خروجي من السجن، لن أبقى يوماً واحداً في بلد يتهم الشهداء الذين قدموا حياتهم من أجله بالخيانة. لقد استطاع أبي أن يسجل اسمي كطالب ماجستير في مدرسة لندن للاقتصاد. سأترك مصر حتى أعيش في بلد يحترم إنسانيتي. بلد يحكمه القانون. بلد لا يتهم من ماتوا من أجله بأنهم بلطجية وعملاء.
أيها المصريون أعتذر لأني فهمْتكم خطأ.. أنتم لا تحتاجون الى الثورة ولم تفهموها ولا تستحقونها. سأترك لكم هذا المستنقع الذي حاولنا تنظيفه من أجلكم فاتهمتمونا بالعمالة والخيانة. هنيئاً لكم الفساد والمحسوبية والعدالة العرجاء والإعلام الذي تعدّ برامجه في أروقة أمن الدولة. كتبت هذه الرسالة لأشرح لك موقفي وسواء اتفقت أو اختلفت معي فإن احترامي لك لا يتغير.
تحياتي
[[[
تلقيت هذه الرسالة. وسوف أرد عليها الأسبوع المقبل. أيها القراء الأعزاء اذا كان لديكم ردود على هذا الشاب برجاء التفضل بإرسالها.
الديموقراطية هي الحل.

علاء الأسواني

علاء الأسواني

Repost 0
18 juin 2014 3 18 /06 /juin /2014 14:13

 

 
  Logo_Bougie_COULEUR

 

 

 

الحزب الاشتراكي الموحد                              Parti Socialiste Unifié

   المكتب السياسي                                          Bureau Politique

 

         

                                                                                                                 

 

السيدة الفاضلة حرم المرحوم الدكتور المهدي المنجرة

 

تلقينا بأسى عميق نبأ وفاة الأستاذ والعالم والباحث الكبير الدكتور المهدي المنجرة، وهي خسارة كبرى لشعبنا ولمنطقتنا المغاربية والعربية ولكل شعوب دول الجنوب.لقد كرس المرحوم حياته لمحاربة قضايا التخلف الاقتصادي والاجتماعي والعلمي لدول الجنوب ومن بينها المغرب ووطننا العربي . وقام بتشريح دقيق لمظاهر التخلف، وحلل أسبابه العميقة المتمثلة في الاستبداد وغياب الديمقراطية ، وفي الاستعمار الجديد والعولمة المتوحشة. ولذلك قام بالتصدي للاستبداد في نسخته المغربية، ورفض تقلد أية مسؤولية وزارية مهما علا شأنها في حكومات الملك الراحل الحسن الثاني .وفضل مدرجات الجامعة على بريق السلطة، كما قام بالتصدي لأسباب تخلف دول الجنوب وتشريح آليات استعباده واستغلاله من طرف الدول الامبريالية، مقدما البدائل للخروج من التخلف وكسر قيود الاستغلال. واعتبر أن المدخل الحقيقي لأي تحرر وتقدم  هو محو الأمية واستعمال اللغة الأم في التعليم والإدارة والاهتمام بالبحث العلمي وركوب قطار التنمية باعتبارها حق من حقوق الشعوب ،وناهض الصهيونية ورفض أية تطبيع مع العدو الصهيوني.

ورفض المرحوم الانزواء بين جدران مراكز البحث العلمي الدائعة الصيت وتقديم المشورة لهذه الدولة أو تلك بمقابل مالي قليل أو كثير. بل جعل من مدرجات الجامعات وفضاءات المنظمات الدولية ودورالشباب بالمغرب ومقرات الجمعيات المغربية ميادين حربه على الاستبداد والتخلف والاستغلال الامبريالي والعولمة المتوحشة.وتواصل بتواضع شديد مع ساكنة المدن المهمشة المغربية من عين اللوح إلى قلعة مكونة وزاكورة، وغيرها من المناطق المهمشة. كما تواصل مع تلاميذ المؤسسات التعليمية، شارحا أفكاره ونظرياته، محرضا التلاميذ والنخب المحلية والمواطنين على مناهضة الظلم والاهتمام بالمعرفة ومحاربة الأمية.

السيدة الفاضلة،

بوفاة زوجك المحترم الدكتور المهدي المنجرة فقد الشعب المغربي مناضلا صلبا من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان، جمع بين العلم والمعرفة وتواضع العلماء ، وقرن النظرية بالممارسة. وخير عزاء لنا جميعا ما تركه من تراث علمي غني ومتنوع. فتقبلي مني سيدتي باسمي وباسم كافة مناضلات ومناضلي الحزب الاشتراكي الموحد أصدق التعازي والمواساة .

 

الدكتورة نبيلة منيب

الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد

الدكتورة نبيلة منيب   المرحوم الدكتور المهدي المنجرة  psu

الدكتورة نبيلة منيب المرحوم الدكتور المهدي المنجرة psu

mounib nabila  psu

mounib nabila psu

Repost 0
11 juin 2014 3 11 /06 /juin /2014 17:32

حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية لا لمصادرة الحق في الإحتجاج والتعبير




حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية
لا لمصادرة الحق في الإحتجاج والتعبير
على إثر قرار المنع الجائر الذي أصدرته السلطات المحلية لمنع الاعتصام المفتوح الذي كان مقررا تنظيمه يوم الأربعاء 4 يونيو 2014 ، احتجاجا على إصرار المجلس الجماعي لسيدي الزوين ومجلس عمالة مراكش على المضي في إنجاز مشروع تعبيد طريق باتجاه منزل مستشار جماعي عن الدائرة3، ضدا عن إرادة الساكنة والمصلحة العامة، فإننا في حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية فرع سيد الزوين، إذ نعتبر هذا القرار مصادرة لحق الساكنة بجماعة سيدي الزوين في الإحتجاج السلمي والمشروع، ضد كل أشكال الفساد وسوء التدبير الذي يعصف بالجماعة منذ إحداثها بمقتضى التقسيم الجماعي لسنة 1992، نعلن للرأي العام الوطني والمحلي ما يلي: 
*- نعتبر قرار المنع خروجا عن الحياد ودعما مكشوفا وصريحا من السلطات لرموز الفساد بالمنطقة. 
*- إن القرار يعد خرقا سافرا للحق في الاحتجاج والتظاهر السلمي المكفول بمقتضى الدستور جميع المواثيق والمعاهدات الدولية والقوانين الساري بها العمل بالمغرب يعكس التراجع الكبير الذي يعرفه مجال الحريات العامة بالمغرب. *- نندد بكل أشكال التواطؤ التي تستهدف النيل من المصلحة العامة للمواطنين بهذه الجماعة وتحويل الشأن المحلي لمصدر للارتزاق والاغتناء اللامشروع . 
*- تأكيدنا على الصمود وخوض جميع الأشكال النضالية المشروعة من أجل فضح كل مظاهر العبث والتلاعب بمقدرات الجماعة ومواردها. 
*- نجدد إدانتنا لطريقة تعاطي السلطات مع تعرضات المواطنين والهيآت المدنية والسياسية، ونحملها مسؤولية ما قد تنجر إليه الأمور نتيجة تجاهل مطالب الساكنة.
*- استنكارنا الشديد لإصرار مجلس جماعة سيدي الزوين على هذر مئات الملايين من المال العام بتواطؤ مع مجلس عمالة مراكش من أجل "مجاملة ومحاباة" مستشار جماعي ضدا عن المصلحة العامة. 
وعليه فإننا في حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية نعلن ما يلي: 
*- تشبثنا بحقنا في الإحتجاج السلمي والمشروع وفضح كل أشكال سوء التدبير بالجماعة. 
*- مطالبتنا بمحاسبة الجهات المتورطة في هذر المال العام وتوظيفه خدمة لأغراض شخصية وانتخابوية رخيصة. 
*- تأكيدنا على الطعن في قرار المنع الصادر عن السلطات أمام القضاء. 
*- رفع دعوى استعجالية لوقف أشغال المشروع المهزلة. 
*- ندعو كل القوى الزوينية من فعاليات مدنية وحقوقية وسياسية ومواطنين إلى التكتل من أجل فضح هذه "المهزلة" والتصدي لرموز الفساد بالمنطقة. 
*- نطالب المنظمات الوطنية الحقوقية والمدنية والهيآت السياسية التقدمية والديمقراطية لمساندة ساكنة المنطقة في مطالبهم العادلة لرفع كل أشكال الحيف والتهميش التي تطالهم.

سيدي الزوين في: 04/06/2014

 

mjdp   حشدت

mjdp حشدت

Repost 0
9 juin 2014 1 09 /06 /juin /2014 12:57

الحزب الاشتراكي الموحد

المجاس الوطني

لجنة حركة 20 فبراير والحركات الاجتماعية

 

بــــــــــــــــــــلاغ

 

 

  نظمت لجنة حركة 20 فبراير والحركات الاجتماعية يوما دراسيا يوم الأحد 8 يونيو 2014 بالمقر المركزي للحزب الاشتراكي الموحد حول موضوع : "حركة 20 فبراير بين متطلبات التطور ومعيقات الواقع" ، تميز  بمساهمة الامينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد الرفيقة نبيلة منيب وعدد من المتدخلين مفكرين  ومناضلات ومناضلين من مختلف أطياف اليسار .

  واللجنة إذ تسجل نجاح اليوم الدراسي الذي يعود الفضل فيه للرفاق المتدخلين بجودة مساهماتهم وكذا الرفاق المساهمين بمناقشاتهم الجدية والتي عكست تجارب ومقاربات مختلفة، تشكر كل من لبّى دعوتها من رفاقنا ورفيقاتنا أساتذة ومناضلين بالتدخل والنقاش والحضور ، كما تشكر المناضلات والمناضلين  الذين تجشموا عناء التنقل من عدة فروع ومناطق للمشاركة والإسهام الإيجابي في اليوم الدراسي ،  دون أن تنسى رفاقنا الذين سهروا – بفعالية وجدية كبيرتين - على حسن سير أشغال الدراسي إعدادا وتنظيما.

  كما أن اللجنة تتعهد ، وفي أقرب الآجال ، بتجميع  المساهمات والمداخلات والتوصيات في كراس يكون مرجعا متواضعا يعتمد في ملامسة أوضاع ومسار وآفاق حركة 20 فبراير التي بصمت ولا تزال واقعنا ببصماتها ، ولا زالت ديناميتها وروحها الخلاقة تطبع وتوجّه مختلف الحركات الاحتجاجية والاجتماعية في بلادنا من أقصاها إلى أقصاها

 

 

لجنة حركة 20 فبراير والحركات الاجتماعية

الدار البيضاء في 8 يونيو 2014

بــــــــــــــــــــلاغ يعد نجاح اليوم الدراسي لجنة حركة 20 فبراير والحركات الاجتماعية

asid psu 20 fevrier

HAMMOUDI PSU 20 fevrier

Repost 0
5 juin 2014 4 05 /06 /juin /2014 08:27

 

 

حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية
اللجنة المركزية-المجلس الوطني

بـــيـــــــــــــــــــــــــــــا ن:

حشدت عازمة على مواصلة معركتها وزارة الداخلية،و تدين استغلال المخزن و أذنابه لملف الشهيد" ايت الجيد بنعيسى".

عقدت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية دورتها الرابعة للجنة المركزية تحت شعار: " الشهيد آت الجيد محمد بنعيسى " و الدورة الأولى للمجلس الوطني تحت شعار " دورة الرفيق أحمد فشات"،فبعد مصادقتها على جدول الأعمال المقدم من طرف المكتب الوطني و تقديم هذا الأخير للتقرير السياسي و بعد النقاشات التي جرت داخل اللجنة المركزية و المجلس التي تهم الوضع التنظيمي و السياسي،عبر شباب حشدت في دورتهم التنظيمية العادية باستماتة على الروح الكفاية و التقدمية للحركة و أكدوا تشبتهم بالخط السياسي لمنظمتهم .

و تداول شباب حشدت المشهد السياسي العام للبلاد الذي يتسم بالتردي من خلال التحالفات المكشوفة بين المد الأصولي المتمثل في الحكومة الملتحية و النظام المخزني القائم . إذ تم التأكيد على استمرار سياسة القمع و الاعتقال الممنهج من طرف النظام المخزني القائم بطبيعته" اللاديمقراطية و اللاشعبية" في حق كل الحركات الاحتجاجية التقدمية و كل الأصوات الحرة المطالبة بمغرب آخر ممكن (مغرب الحرية،الكرامة،العدالة الاجتماعية...)،هذاو لم يغفل المشاركون مناقشة استمرار حكومة الواجهة في ضرب المكتسبات التاريخية لأبناء الشعب المغربي من خلال ضرب القدرة الشرائية للمواطنين عبر الزيادات المتتالية للمواد الاستهلاكية ،الماء ،الكهرباء...ضرب مجانية التعليم و عسكرة الجامعة، تدني الخدمات العمومية (النقل، السكن، الصحة...)

بالمقابل نوّه عضوات و أعضاء المجلس الوطني و اللجنة المركزية بالمعركة النوعية التي خاضتها حشدت من أجل انتزاع مطالبها العادلة و المشروعة،و المثمثلة في المنحة السنوية و الإستفادة من المراكز العمومية ،و أكدوا استمرارهم في المعركة حتى رفع وزارة الداخلية حصارها الممنهج و تضييقها المستمر على تنظيم حشدت، و ذلك من خلال عدم تمكين الفروع من الوصل القانوني (فرع وجدة،أصيلة....)،أو حرمانه من المنحة التدبيرية و رفع الحصار على عموم الشبيبات اليسارية التقدمية المناصرة لقضايا الشعب المغربي. و قد أكد الرفاق في الشبيبة على تشبّتهم بقضية الشهيد"آيت الجيد محمد بنعيسى "و استمرارهم في المطالبة بالكشف عن الحقيقة كاملة حول حيثيات الاغتيال و المنفذين المباشرين و غير المباشرين لهاته الجريمة السياسية و رفض كل استرزاق سياسي لأذناب المخزن لهذه القضية.
كما ثم التوقف أيضا على ملف الرفيق "أحمد فشات" حيث ثم الإعلان على ضرورة استمرار المنظّمة في نضالها من أجل إنصاف الرفيق الذي تعرّض للطرد التعسفي من عمله جراء فضحه لبؤر الفساد في المنطقة.

و عليه يعلن الرفاق والرفيقات في اللجنة المركزية و المجلس الوطني لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية للرأي العام الوطني و العالمي ما يلي:

-المطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين بالمغرب،مع إيقاف مسلسل المحاكمات الصورية(20 فبراير،الإتحاد الوطني لطلبة المغرب،الجمعية الوطنية لحاملي الشواهد بالمغرب،نقابيو وارززات،معتقلو 6 أبريل ...)

-مطالبة النظام السياسي المغربي بالكشف عن الحقائق الكاملة حول الجرائم الاقتصادية و الاغتيالات و الملفات السياسية .
-التضامن المبدئي و اللامشروط مع كافة الحركات الاحتجاجية للشعب المغربي من عمال و معطلين و طلبة و حركة 20 فبراير ...

-التضامن المطلق مع الرفيق أحمد فشات و مطالبة الجهات المسؤولة برفع الحيف الذي يطاله بسبب موقفه النضالي.

-رفض العنف داخل الجامعة مهما كان مصدره و إدانة كل السياسات الأمنية اتجاهها و تحميل كافة المسؤولية للنظام السياسي و المسؤولين عن التعليم العالي لما تعرفه الجامعة من تدني للمستوى و ضعف للبنيات و غياب للسياسات الواضحة الرامية إلى إعطاء بعدها العلمي و الإشعاعي.
الدعوة إلى خلق جبهة يسارية يسارية تقدمية لأجل الدفاع عن المشروع اليساري الحداثي و قطع الطريق أمام المد الأصولي المخزني و الفكر الظلامي الداعي إلى تمييع الحياة السياسية .

عاشت حشدت صامدة و ممانعة
عن اللجنة المركزية لحشدت.
الدار البيضاء في فاتح يونيو 2014

 

 

حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية
اللجنة المركزية-المجلس الوطني

بـــيـــــــــــــــــــــــــــــا ن:

حشدت عازمة على مواصلة معركتها وزارة الداخلية،و تدين استغلال المخزن و أذنابه لملف الشهيد" ايت الجيد بنعيسى".

عقدت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية دورتها الرابعة للجنة المركزية تحت شعار: " الشهيد آت الجيد محمد بنعيسى " و الدورة الأولى للمجلس الوطني تحت شعار " دورة الرفيق أحمد فشات"،فبعد مصادقتها على جدول الأعمال المقدم من طرف المكتب الوطني و تقديم هذا الأخير للتقرير السياسي و بعد النقاشات التي جرت داخل اللجنة المركزية و المجلس التي تهم الوضع التنظيمي و السياسي،عبر شباب حشدت في دورتهم التنظيمية العادية باستماتة على الروح الكفاية و التقدمية للحركة و أكدوا تشبتهم بالخط السياسي لمنظمتهم .

و تداول شباب حشدت المشهد السياسي العام للبلاد الذي يتسم بالتردي من خلال التحالفات المكشوفة بين المد الأصولي المتمثل في الحكومة الملتحية و النظام المخزني القائم . إذ تم التأكيد على استمرار سياسة القمع و الاعتقال الممنهج من طرف النظام المخزني القائم بطبيعته" اللاديمقراطية و اللاشعبية" في حق كل الحركات الاحتجاجية التقدمية و كل الأصوات الحرة المطالبة بمغرب آخر ممكن (مغرب الحرية،الكرامة،العدالة الاجتماعية...)،هذاو لم يغفل المشاركون مناقشة استمرار حكومة الواجهة في ضرب المكتسبات التاريخية لأبناء الشعب المغربي من خلال ضرب القدرة الشرائية للمواطنين عبر الزيادات المتتالية للمواد الاستهلاكية ،الماء ،الكهرباء...ضرب مجانية التعليم و عسكرة الجامعة، تدني الخدمات العمومية (النقل، السكن، الصحة...)

بالمقابل نوّه عضوات و أعضاء المجلس الوطني و اللجنة المركزية بالمعركة النوعية التي خاضتها حشدت من أجل انتزاع مطالبها العادلة و المشروعة،و المثمثلة في المنحة السنوية و الإستفادة من المراكز العمومية ،و أكدوا استمرارهم في المعركة حتى رفع وزارة الداخلية حصارها الممنهج و تضييقها المستمر على تنظيم حشدت، و ذلك من خلال عدم تمكين الفروع من الوصل القانوني (فرع وجدة،أصيلة....)،أو حرمانه من المنحة التدبيرية و رفع الحصار على عموم الشبيبات اليسارية التقدمية المناصرة لقضايا الشعب المغربي. و قد أكد الرفاق في الشبيبة على تشبّتهم بقضية الشهيد"آيت الجيد محمد بنعيسى "و استمرارهم في المطالبة بالكشف عن الحقيقة كاملة حول حيثيات الاغتيال و المنفذين المباشرين و غير المباشرين لهاته الجريمة السياسية و رفض كل استرزاق سياسي لأذناب المخزن لهذه القضية.
كما ثم التوقف أيضا على ملف الرفيق "أحمد فشات" حيث ثم الإعلان على ضرورة استمرار المنظّمة في نضالها من أجل إنصاف الرفيق الذي تعرّض للطرد التعسفي من عمله جراء فضحه لبؤر الفساد في المنطقة.

و عليه يعلن الرفاق والرفيقات في اللجنة المركزية و المجلس الوطني لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية للرأي العام الوطني و العالمي ما يلي:

-المطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين بالمغرب،مع إيقاف مسلسل المحاكمات الصورية(20 فبراير،الإتحاد الوطني لطلبة المغرب،الجمعية الوطنية لحاملي الشواهد بالمغرب،نقابيو وارززات،معتقلو 6 أبريل ...)

-مطالبة النظام السياسي المغربي بالكشف عن الحقائق الكاملة حول الجرائم الاقتصادية و الاغتيالات و الملفات السياسية .
-التضامن المبدئي و اللامشروط مع كافة الحركات الاحتجاجية للشعب المغربي من عمال و معطلين و طلبة و حركة 20 فبراير ...

-التضامن المطلق مع الرفيق أحمد فشات و مطالبة الجهات المسؤولة برفع الحيف الذي يطاله بسبب موقفه النضالي.

-رفض العنف داخل الجامعة مهما كان مصدره و إدانة كل السياسات الأمنية اتجاهها و تحميل كافة المسؤولية للنظام السياسي و المسؤولين عن التعليم العالي لما تعرفه الجامعة من تدني للمستوى و ضعف للبنيات و غياب للسياسات الواضحة الرامية إلى إعطاء بعدها العلمي و الإشعاعي.
الدعوة إلى خلق جبهة يسارية يسارية تقدمية لأجل الدفاع عن المشروع اليساري الحداثي و قطع الطريق أمام المد الأصولي المخزني و الفكر الظلامي الداعي إلى تمييع الحياة السياسية .

عاشت حشدت صامدة و ممانعة
عن اللجنة المركزية لحشدت.

الدار البيضاء في فاتح يونيو 2014حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية
اللجنة المركزية-المجلس الوطني

بـــيـــــــــــــــــــــــــــــا ن:

حشدت عازمة على مواصلة معركتها وزارة الداخلية،و تدين استغلال المخزن و أذنابه لملف الشهيد" ايت الجيد بنعيسى".

عقدت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية دورتها الرابعة للجنة المركزية تحت شعار: " الشهيد آت الجيد محمد بنعيسى " و الدورة الأولى للمجلس الوطني تحت شعار " دورة الرفيق أحمد فشات"،فبعد مصادقتها على جدول الأعمال المقدم من طرف المكتب الوطني و تقديم هذا الأخير للتقرير السياسي و بعد النقاشات التي جرت داخل اللجنة المركزية و المجلس التي تهم الوضع التنظيمي و السياسي،عبر شباب حشدت في دورتهم التنظيمية العادية باستماتة على الروح الكفاية و التقدمية للحركة و أكدوا تشبتهم بالخط السياسي لمنظمتهم .

و تداول شباب حشدت المشهد السياسي العام للبلاد الذي يتسم بالتردي من خلال التحالفات المكشوفة بين المد الأصولي المتمثل في الحكومة الملتحية و النظام المخزني القائم . إذ تم التأكيد على استمرار سياسة القمع و الاعتقال الممنهج من طرف النظام المخزني القائم بطبيعته" اللاديمقراطية و اللاشعبية" في حق كل الحركات الاحتجاجية التقدمية و كل الأصوات الحرة المطالبة بمغرب آخر ممكن (مغرب الحرية،الكرامة،العدالة الاجتماعية...)،هذاو لم يغفل المشاركون مناقشة استمرار حكومة الواجهة في ضرب المكتسبات التاريخية لأبناء الشعب المغربي من خلال ضرب القدرة الشرائية للمواطنين عبر الزيادات المتتالية للمواد الاستهلاكية ،الماء ،الكهرباء...ضرب مجانية التعليم و عسكرة الجامعة، تدني الخدمات العمومية (النقل، السكن، الصحة...)

بالمقابل نوّه عضوات و أعضاء المجلس الوطني و اللجنة المركزية بالمعركة النوعية التي خاضتها حشدت من أجل انتزاع مطالبها العادلة و المشروعة،و المثمثلة في المنحة السنوية و الإستفادة من المراكز العمومية ،و أكدوا استمرارهم في المعركة حتى رفع وزارة الداخلية حصارها الممنهج و تضييقها المستمر على تنظيم حشدت، و ذلك من خلال عدم تمكين الفروع من الوصل القانوني (فرع وجدة،أصيلة....)،أو حرمانه من المنحة التدبيرية و رفع الحصار على عموم الشبيبات اليسارية التقدمية المناصرة لقضايا الشعب المغربي. و قد أكد الرفاق في الشبيبة على تشبّتهم بقضية الشهيد"آيت الجيد محمد بنعيسى "و استمرارهم في المطالبة بالكشف عن الحقيقة كاملة حول حيثيات الاغتيال و المنفذين المباشرين و غير المباشرين لهاته الجريمة السياسية و رفض كل استرزاق سياسي لأذناب المخزن لهذه القضية.
كما ثم التوقف أيضا على ملف الرفيق "أحمد فشات" حيث ثم الإعلان على ضرورة استمرار المنظّمة في نضالها من أجل إنصاف الرفيق الذي تعرّض للطرد التعسفي من عمله جراء فضحه لبؤر الفساد في المنطقة.

و عليه يعلن الرفاق والرفيقات في اللجنة المركزية و المجلس الوطني لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية للرأي العام الوطني و العالمي ما يلي:

-المطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين بالمغرب،مع إيقاف مسلسل المحاكمات الصورية(20 فبراير،الإتحاد الوطني لطلبة المغرب،الجمعية الوطنية لحاملي الشواهد بالمغرب،نقابيو وارززات،معتقلو 6 أبريل ...)

-مطالبة النظام السياسي المغربي بالكشف عن الحقائق الكاملة حول الجرائم الاقتصادية و الاغتيالات و الملفات السياسية .
-التضامن المبدئي و اللامشروط مع كافة الحركات الاحتجاجية للشعب المغربي من عمال و معطلين و طلبة و حركة 20 فبراير ...

-التضامن المطلق مع الرفيق أحمد فشات و مطالبة الجهات المسؤولة برفع الحيف الذي يطاله بسبب موقفه النضالي.

-رفض العنف داخل الجامعة مهما كان مصدره و إدانة كل السياسات الأمنية اتجاهها و تحميل كافة المسؤولية للنظام السياسي و المسؤولين عن التعليم العالي لما تعرفه الجامعة من تدني للمستوى و ضعف للبنيات و غياب للسياسات الواضحة الرامية إلى إعطاء بعدها العلمي و الإشعاعي.
الدعوة إلى خلق جبهة يسارية يسارية تقدمية لأجل الدفاع عن المشروع اليساري الحداثي و قطع الطريق أمام المد الأصولي المخزني و الفكر الظلامي الداعي إلى تمييع الحياة السياسية .

عاشت حشدت صامدة و ممانعة
عن اللجنة المركزية لحشدت.
الدار البيضاء في فاتح يونيو 2014

حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية
اللجنة المركزية-المجلس الوطني

بـــيـــــــــــــــــــــــــــــا ن:

حشدت عازمة على مواصلة معركتها وزارة الداخلية،و تدين استغلال المخزن و أذنابه لملف الشهيد" ايت الجيد بنعيسى".

عقدت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية دورتها الرابعة للجنة المركزية تحت شعار: " الشهيد آت الجيد محمد بنعيسى " و الدورة الأولى للمجلس الوطني تحت شعار " دورة الرفيق أحمد فشات"،فبعد مصادقتها على جدول الأعمال المقدم من طرف المكتب الوطني و تقديم هذا الأخير للتقرير السياسي و بعد النقاشات التي جرت داخل اللجنة المركزية و المجلس التي تهم الوضع التنظيمي و السياسي،عبر شباب حشدت في دورتهم التنظيمية العادية باستماتة على الروح الكفاية و التقدمية للحركة و أكدوا تشبتهم بالخط السياسي لمنظمتهم .

و تداول شباب حشدت المشهد السياسي العام للبلاد الذي يتسم بالتردي من خلال التحالفات المكشوفة بين المد الأصولي المتمثل في الحكومة الملتحية و النظام المخزني القائم . إذ تم التأكيد على استمرار سياسة القمع و الاعتقال الممنهج من طرف النظام المخزني القائم بطبيعته" اللاديمقراطية و اللاشعبية" في حق كل الحركات الاحتجاجية التقدمية و كل الأصوات الحرة المطالبة بمغرب آخر ممكن (مغرب الحرية،الكرامة،العدالة الاجتماعية...)،هذاو لم يغفل المشاركون مناقشة استمرار حكومة الواجهة في ضرب المكتسبات التاريخية لأبناء الشعب المغربي من خلال ضرب القدرة الشرائية للمواطنين عبر الزيادات المتتالية للمواد الاستهلاكية ،الماء ،الكهرباء...ضرب مجانية التعليم و عسكرة الجامعة، تدني الخدمات العمومية (النقل، السكن، الصحة...)

بالمقابل نوّه عضوات و أعضاء المجلس الوطني و اللجنة المركزية بالمعركة النوعية التي خاضتها حشدت من أجل انتزاع مطالبها العادلة و المشروعة،و المثمثلة في المنحة السنوية و الإستفادة من المراكز العمومية ،و أكدوا استمرارهم في المعركة حتى رفع وزارة الداخلية حصارها الممنهج و تضييقها المستمر على تنظيم حشدت، و ذلك من خلال عدم تمكين الفروع من الوصل القانوني (فرع وجدة،أصيلة....)،أو حرمانه من المنحة التدبيرية و رفع الحصار على عموم الشبيبات اليسارية التقدمية المناصرة لقضايا الشعب المغربي. و قد أكد الرفاق في الشبيبة على تشبّتهم بقضية الشهيد"آيت الجيد محمد بنعيسى "و استمرارهم في المطالبة بالكشف عن الحقيقة كاملة حول حيثيات الاغتيال و المنفذين المباشرين و غير المباشرين لهاته الجريمة السياسية و رفض كل استرزاق سياسي لأذناب المخزن لهذه القضية.
كما ثم التوقف أيضا على ملف الرفيق "أحمد فشات" حيث ثم الإعلان على ضرورة استمرار المنظّمة في نضالها من أجل إنصاف الرفيق الذي تعرّض للطرد التعسفي من عمله جراء فضحه لبؤر الفساد في المنطقة.

و عليه يعلن الرفاق والرفيقات في اللجنة المركزية و المجلس الوطني لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية للرأي العام الوطني و العالمي ما يلي:

-المطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين بالمغرب،مع إيقاف مسلسل المحاكمات الصورية(20 فبراير،الإتحاد الوطني لطلبة المغرب،الجمعية الوطنية لحاملي الشواهد بالمغرب،نقابيو وارززات،معتقلو 6 أبريل ...)

-مطالبة النظام السياسي المغربي بالكشف عن الحقائق الكاملة حول الجرائم الاقتصادية و الاغتيالات و الملفات السياسية .
-التضامن المبدئي و اللامشروط مع كافة الحركات الاحتجاجية للشعب المغربي من عمال و معطلين و طلبة و حركة 20 فبراير ...

-التضامن المطلق مع الرفيق أحمد فشات و مطالبة الجهات المسؤولة برفع الحيف الذي يطاله بسبب موقفه النضالي.

-رفض العنف داخل الجامعة مهما كان مصدره و إدانة كل السياسات الأمنية اتجاهها و تحميل كافة المسؤولية للنظام السياسي و المسؤولين عن التعليم العالي لما تعرفه الجامعة من تدني للمستوى و ضعف للبنيات و غياب للسياسات الواضحة الرامية إلى إعطاء بعدها العلمي و الإشعاعي.
الدعوة إلى خلق جبهة يسارية يسارية تقدمية لأجل الدفاع عن المشروع اليساري الحداثي و قطع الطريق أمام المد الأصولي المخزني و الفكر الظلامي الداعي إلى تمييع الحياة السياسية .

عاشت حشدت صامدة و ممانعة
عن اللجنة المركزية لحشدت.
الدار البيضاء في فاتح يونيو 2014

ح ش د ت حشدت MJDP

ح ش د ت حشدت MJDP

Repost 0
4 juin 2014 3 04 /06 /juin /2014 07:49

 

عشت مثل ملايين المصريين الأجواء التى سبقت حرب 1967.. مازلت أذكر اللافتات التى انتشرت فى الشوارع وهى تحمل الشعارات الآتية: «سنشرب الشاى فى تل أبيب» «مرور العقبة بقطع الرقبة» «سنلقى بإسرائيل فى البحر».. كنت آنذاك طفلا أعيش مع أسرتى فى حى جاردن سيتى وفى العمارة المقابلة كانت تعيش أسرة إيطالية مكونة من رجل وزوجته وثلاثة أطفال والجدة التى صارت مع الأيام صديقة لى نتحدث يوميا بالفرنسية عبر الشرفة، اندلعت الحرب فى يوم 5 يونيو وراحت وسائل الإعلام المصرية تذيع الأغانى الحماسية وتوالت البيانات العسكرية التى تؤكد تفوقنا الكاسح على الجيش الإسرائيلى، ظللت واقفا فى الشرفة أترجم البيانات أولا بأول لصديقتى الإيطالية العجوز. قلت لها إننا أسقطنا 23 طائرة إسرئيلية ثم ارتفع العدد الى أربع وخمسين، وعندما صدر بيان يؤكد أننا أسقطنا مائة طائرة إسرائيلية.. فوجئت بالسيدة الإيطالية تلوح بيدها معترضة وتقول:
 
- اسمع.. لقد حضرت الحرب العالمية الثانية. يستحيل أن تسقطوا هذا العدد من الطائرات الإسرائيلية.. إن حكومتكم تكذب..
 
أنهيت الحوار مع السيدة وأنا غاضب وتصادف وجود عم لى ولما حكيت له ما حدث قال:
 
- الأجانب لا يريدون لنا الخير. إنهم يؤيدون إسرائيل وهم غاضبون من النصر الكاسح الذى أحرزناه.
 
لم أسترح لهذا المنطق فقد كنت أعرف أن السيدة الإيطالية لطيفة جدا وأنها تحب مصر والمصريين. فى اليوم التالى عرفت أن الإيطالية العجوز على حق عندما تبين أننا هزمنا هزيمة منكرة غير مسبوقة فى تاريخ مصر، وتبين أيضا أن البيانات العسكرية كانت مجموعة من الأكاذيب لم يحاسب من كتبها إلى اليوم. صحيح أننا تمكنا من عبور الهزيمة بعد حرب الاستنزاف وحرب 73 لكننى طالما تساءلت:
 
كان جمال عبدالناصر زعيما عظيما ورجلا عسكريا فكيف تسبب لمصر فى هذه الهزيمة المنكرة؟! الإجابة أن ما هزمنا هو الاستبداد. ما هزمنا هو عبادة الحاكم وتنزيهه عن العيوب. ما هزمنا أن أحدا لم يكن يجرؤ على الكلام. كل من اعترض على سياسات عبدالناصر كان يتهم بأنه خائن وعميل. مع القمع وكبت الحريات حدث لعبدالناصر ما حدث للمستبدين جميعا، إذ فقد القدرة على رؤية أخطائه وأساء التقدير فوقعت الهزيمة. يقول أصدقائى الناصريون إن أمريكا كانت تتآمر ضد نظام عبدالناصر.. هذا صحيح ولكن هل أمريكا التى جعلت عبدالناصر يستبقى عبدالحكيم عامر فى قيادة الجيش وهو يعلم قدراته العسكرية المتواضعة؟! هل أمريكا التى جعلت المشير عامر ينتقل من غرام إلى غرام حتى طغت مغامراته العاطفية على اهتمامه بقيادة الجيش؟ هل أمريكا التى جعلت الطائرات المصرية رابضة مكشوفة على الأرض حتى دمرها الطيران الإسرائيلى؟ إن الحكم الاستبدادى مهما حقق من إنجازات لابد أن ينتهى بكارثة كما حدث فى عام 67..
 
يعلمنا التاريخ أن السلطة عندما تحتكر الحقيقة والوطنية وتتهم من يعارضها بالخيانة والعمالة فإنها حتما ستقود البلاد إلى كارثة. نفس الأجواء نعيشها الآن من جديد. كتبت فى هذا المكان أدعو المصريين إلى النزول فى 30 يونيو واعتبرت تدخل الجيش للإطاحة بعصابة الإخوان عملا وطنيا عظيما وكنت ومازلت أعتبر أن المشير السيسى قام بعمل بطولى لما انحاز لإرادة الشعب، لكننى لم أوافق على الطريقة التى أديرت مصر بها بعد 30 يونيو، فقد عادت الدولة القمعية وتم القبض على عشرات الألوف من الناس، كثيرون منهم أبرياء لفقت لهم التهم المعدة سلفا وعاد التعذيب كما كان أيام مبارك وربما أسوأ، وصدر قانون للتظاهر غير دستورى لا مثيل له فى العالم يعاقب على الوقفات الاحتجاجية بالحبس سنوات عديدة. ثم تم عمل قانون انتخابات مخالف للدستور بشهادة مجلس الدولة، ما يجعل الانتخابات الرئاسية غير مطابقة للمعايير الديمقراطية حتى إن كانت غير مزورة.
 
كتبت أن حملة السيسى الرئاسية يديرها ضباط عاملون فى الجيش، ما يجعله مرشح الجيش ويجعل الانتخابات غير ديمقراطية. كان هذا رأيى وانتظرت أن يناقشنى أحد فيه لكننى فوجئت بمجموعة من الشتامين يتهموننى فى الفضائيات بالعمالة والخيانة لمجرد أننى عبرت عن رأى لا يرضى المشير السيسى. الآن فى مصر لم يعد مسموحا إلا بتمجيد المشير السيسى والتسبيح بحمده وإعطاء الدلائل على عبقريته.
 
أما إذا جرؤت على نقد السيسى فسوف يخرج عليك الشتامون فى الفضائيات لكى يلعنوك ويشوهوا سمعتك ويتهموك بأنك طابور خامس وخائن وعميل للمخابرات الأجنبية.. إن مناخ القمع وكبت الحريات يتزايد كل يوم، وبعد أن عانينا من تكفير الإخوان لمن يعارضهم صرنا نعانى من تخوين أنصار السيسى لكل من يجرؤ على توجيه النقد له. بعد أن تخلصنا من فاشية الإخوان الدينية يحاول بعض أنصار السيسى بناء فاشية جديدة تحتكر الحقيقة والوطنية..
 
منذ أيام خرج أنصار السيسى ليعلنوا فى التليفزيون أن المقاطعين للانتخابات خونة وعملاء يريدون هدم الوطن. من حق أى مواطن أن يقاطع الانتخابات بغير أن نتهمه بالخيانة والعمالة، ومن حق أى مصرى أن ينتقد تصرفات السيسى بغير أن نطعن فى وطنيته. بعض أنصار السيسى يحاولون أن يصنعوا منه فرعونا جديدا ولو نجحوا فى ذلك، فإن مصر ستدفع ذات الثمن الباهظ الذى دفعته مع كل حاكم مستبد. منذ أيام أبلغت جهة سيادية صاحب جريدة خاصة استياءها مما يكتبه صحفى شاب. أراد صاحب الجريدة الاستغناء عن الصحفى الشاب تقربا للسلطة، لكن رئيس التحرير رفض ودافع عن الصحفى الشاب الذى استشعر الحرج فاستقال حرصا على كرامته. قبل ذلك ترك الكاتب المعروف بلال فضل جريدة الشروق بسبب مقالات كتبها فى نقد السيسى ومرت شهور فلم تتحمس جريدة أخرى لاستكتاب بلال فضل مع أنه من ألمع الكتاب المصريين وأكثرهم موهبة، لكن أصحاب الصحف يخافون من غضب أنصار السيسى.. برنامج باسم يوسف الذى يسخر من كبار المسؤولين تم منعه أكثر من مرة، وسعى أنصار السيسى فمنعوه من قناة إم بى سى بقرار من ملك السعودية. الدول الديمقراطية تحترم آراء المعارضين وتستمع إليهم وتدرك أن واجب المثقف الحقيقى أن يقول ما يعتقده حتى لو أزعج رأيه الجمهور، حتى ينبهه إلى مخاطر قد يراها المثقف قبل سواه.. فى عام 1906 نشبت مشاجرة بين ضباط بريطانيين وبعض الفلاحين فى قرية دنشواى وأقيمت محاكمة ظالمة قضت بإعدام أربعة فلاحين وحبس العشرات عندئذ اعترض الكاتب البريطانى جورج برناردشو على مذبحة دنشواى وكتب: «إذا كانت الإمبراطورية البريطانية تريد أن تحكم العالم كما فعلت فى دنشواى.. فلن يكون على وجه الأرض واجب سياسى مقدس وأكثر إلحاحا من تقويض هذه الإمبراطورية وقمعها وإلحاق الهزيمة بها».
 
لم يتهم أحد الكاتب شو يومئذ بالخيانة أو بأنه يعادى جيش بلاده، وإنما استجابت الحكومة البريطانية إلى نقده القاسى لها وعزلت اللورد كرومر المعتمد البريطانى فى مصر آنذاك.. فى الستينيات وقف الكاتب الفرنسى جون بول سارتر ضد الرأى العام فى فرنسا، وطالب بإعطاء الجزائريين حق تقرير المصير فلم يتهمه أحد بأنه يتآمر ضد بلاده. عندما شن جورج بوش الحرب على العراق وقف المخرج الأمريكى مايكل مور ليقول أمام العالم كله:
 
«إن بوش يجرنا إلى حرب لأسباب وهمية من أجل البترول. عار عليك يا مستر بوش».
 
لم يتهم أحد مايكل مور بالخيانة. إن الدول الديمقراطية تحترم من يخالفها فى الرأى بينما فى حكم الاستبداد يتم تحقير المعارضين والتنكيل بهم لذلك تتقدم الدول الغربية باستمرار بينما نواصل نحن انحدارنا نحو الحضيض. هذا المناخ القمعى الذى ينتشر فى مصر قد انتقل أيضا إلى تعاملنا مع العالم. هناك عشرات الألوف من المعتقلين فى السجون فإذا تحدث عنهم صحفى أجنبى سارع الإعلام المصرى باتهامه بأنه عميل إسرائيلى أو مأجور قابض من الإخوان. استدعت الحكومة المصرية بعثة من الاتحاد الأوروبى لمراقبة الانتخابات الرئاسية، وكانت الحكومة تأمل أن يجىء تقرير البعثة ليؤكد أن كل شىء عظيم ولعل المسؤولين المصريين توقعوا أن يرقص أعضاء البعثة الأوروبية على نغمات أغنية «بشرة خير». المراقبون الأوروبيون استجابوا لضمائرهم وكتبوا تقريرا متوازنا سجل الإيجابيات والسلبيات، وأكد أن هذه الانتخابات تتم وفقا لقانون مخالف للدستور، وأن هناك جوا قمعيا فى مصر بسبب قانون التظاهر الذى يعاقب المتظاهرين السلميين بالحبس سنوات..
 
هنا قامت الدنيا ولم تقعد وتوالت الاتهامات لأعضاء البعثة بأنهم موالون للإخوان ومعادون لمصر، وينفذون مخططا أمريكيا شريرا... إلى آخر هذه السخافات، وفى مشهد مؤسف قامت الدكتورة ميرفت التلاوى بطرد رئيسة البعثة من ندوة عن المرأة وسط تصفيق الحاضرين الذين راحوا يصيحون الله أكبر وكأنهم يخوضون حربا مقدسة ضد السيدة الأجنبية التى هى فى النهاية ضيفة على مصر لا يليق أبدا أن نعاملها بهذه الطريقة.. هل ندعو أعضاء البعثات الدولية ليراقبوا الانتخابات وإذا لم تعجبنا تقاريرهم نلعنهم ونطردهم من الندوات؟! هل هذا السلوك يفيد صورة مصر أمام العالم؟ فى وسط كل هذا القمع أصدر الرئيس المؤقت عدلى منصور قانونا يعاقب بالحبس والغرامة من لا يحترم العلم والسلام الجمهورى؟ هل يحتاج المصريون إلى قانون لكى يحبوا بلادهم وهل يحب الإنسان بلاده خوفا من الغرامة؟! إن احترام العلم والسلام الجمهورى شىء عظيم، لكن الأهم احترام المواطن. كما يعاقب الرئيس المؤقت من لا يقف لتحية العلم لماذا لا يعاقب من يعتقل المصريين ويعذبهم ويهين آدميتهم فى السجون كما تؤكد عشرات التقارير الموثقة.. إن المشير عبدالفتاح السيسى يتولى الآن رئاسة مصر رسميا، ومهما كان رأينا فيما حدث أثناء المرحلة الانتقالية فإن واجبنا أن نطوى خلافاتنا جميعا ونصطف حول الرئيس الجديد لنساعده على النجاح فى منصبه. أهم مساعدة نقدمها للرئيس السيسى أن نواجهه بالنقد الصريح الصادق مهما يكن قاسيا. يجب على الرئيس السيسى أن يتخلص من الجوقة العجيبة التى تشكلت حوله: طبالون وزمارون وعملاء للأمن وآكلون على كل الموائد وفلول نظام مبارك من كبار اللصوص.. يجب عليه إلغاء قانون التظاهر والإفراج فورا عن المعتقلين الذين لم يرتكبوا جرائم لأن نجاحه كرئيس مرتبط بتوفيره لمناخ من الحريات الحقيقية واحترامه لكل من يختلف معه فى الرأى. عندئذ فقط يبدأ المستقبل فى مصر.
 
الديمقراطية هى الحل
علاء الأسواني    الديمقراطية هى الحل

علاء الأسواني الديمقراطية هى الحل

Repost 0
3 juin 2014 2 03 /06 /juin /2014 08:07

 

الحزب الاشتراكي الموحد
تيار اليسار المواطن
بلاغ فاتح يونيو 2014
انعقد بمراكش يومي السبت 31 ماي و الأحد فاتح يونيو 2014 الجمع العام العادي لتيار اليسار المواطن /الحزب الاشتراكي الموحد في سياق وضع يتسم
- إقليميا - بعد الإنتفاضات والثورات الشعبية – بالإجهازعلى مكتسبات شعوب المنطقة في الحرية والكرامة والعدالة اجتماعية، من طرف أعداء الديمقراطية، 
- ووطنيا باستمرار النظام المخزني في تضييق مجال الحريات العامة والفردية والتصعيد من الحملات القمعية والاعتقالات الانتقامية والمحاكمات الصورية التي تستهدف مناضلي ومناضلات القوى الديمقراطية واليسارية وعلى رأسها حزبنا (ورزازات، سيدي ايفني ... )، وشباب حركة 20 فبراير، ومناضلات ومناضلي الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، والجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، والحركات الاحتجاجية الشعبية السلمية، وتشبثه بنهج سياسة اقتصادية قائمة على الريع والامتيازات وهضم حقوق الفئات الشعبية والمتوسطة.
وانطلاقا من إيمانه بدوره في المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنات والمواطنين، فان التيار :
- يحيي عاليا المجهودات التي تقوم بها الرفيقة الأمينة العامة، نبيلة منيب، ومن خلالها رفيقاتنا ورفاقنا في الهيآت الوطنية والجهوية والمحلية، في النضال والصمود من أجل تسييد قيم المواطنة والحرية والكرامة،
- يثمن المجهودات التي بذلتها لجنتي المتابعة والتنسيق للتيار في إنجاح برنامج العمل (الجامعة الشتوية، الندوة الوطنية حول الصحراء، الانخراط الفعال في القافلة التضامنية لورزازات)،
- يؤكد قناعته بأهمية الفعل الوحدوي للقوى الديمقراطية واليسارية المبني على الوضوح في المنطلق والأسس والأهداف،
- يسجل بقلق كبير تأثر الحزب بالوضع السياسي العام للبلاد، مما يطرح عليه، أي التيار، مهمة المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات، والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنين والمواطنات،
- يطالب بالإسراع بعقد الندوة الوطنية للتنظيم، ويعبر عن رغبة المناضلات والمناضلين في المشاركة الفعالة في هذه الندوة في أفق تطوير الأداء التنظيمي والسياسي،
- يطاب بإطلاق سيرور ة التحضير للمؤتمر الوطني، 
- يدعو رفيقاتنا ورفاقنا بالحزب وكافة الديمقراطيات والديمقراطيين للتصدي للهجمة الشرسة للنظام المخزني على الحريات العامة والفردية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية للمواطنات والمواطنين والنضال من اجل مغرب المواطنة الحقة.
مراكش : فاتح يونيو 2014
الجمع العام لتيار اليسار المواطن
الحزب الاشتراكي الموحد

الحزب الاشتراكي الموحد
تيار اليسار المواطن
بلاغ فاتح يونيو 2014
انعقد بمراكش يومي السبت 31 ماي و الأحد فاتح يونيو 2014 الجمع العام العادي لتيار اليسار المواطن /الحزب الاشتراكي الموحد في سياق وضع يتسم
- إقليميا - بعد الإنتفاضات والثورات الشعبية – بالإجهازعلى مكتسبات شعوب المنطقة في الحرية والكرامة والعدالة اجتماعية، من طرف أعداء الديمقراطية، 
- ووطنيا باستمرار النظام المخزني في تضييق مجال الحريات العامة والفردية والتصعيد من الحملات القمعية والاعتقالات الانتقامية والمحاكمات الصورية التي تستهدف مناضلي ومناضلات القوى الديمقراطية واليسارية وعلى رأسها حزبنا (ورزازات، سيدي ايفني ... )، وشباب حركة 20 فبراير، ومناضلات ومناضلي الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، والجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، والحركات الاحتجاجية الشعبية السلمية، وتشبثه بنهج سياسة اقتصادية قائمة على الريع والامتيازات وهضم حقوق الفئات الشعبية والمتوسطة.
وانطلاقا من إيمانه بدوره في المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنات والمواطنين، فان التيار :
- يحيي عاليا المجهودات التي تقوم بها الرفيقة الأمينة العامة، نبيلة منيب، ومن خلالها رفيقاتنا ورفاقنا في الهيآت الوطنية والجهوية والمحلية، في النضال والصمود من أجل تسييد قيم المواطنة والحرية والكرامة،
- يثمن المجهودات التي بذلتها لجنتي المتابعة والتنسيق للتيار في إنجاح برنامج العمل (الجامعة الشتوية، الندوة الوطنية حول الصحراء، الانخراط الفعال في القافلة التضامنية لورزازات)،
- يؤكد قناعته بأهمية الفعل الوحدوي للقوى الديمقراطية واليسارية المبني على الوضوح في المنطلق والأسس والأهداف،
- يسجل بقلق كبير تأثر الحزب بالوضع السياسي العام للبلاد، مما يطرح عليه، أي التيار، مهمة المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات، والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنين والمواطنات،
- يطالب بالإسراع بعقد الندوة الوطنية للتنظيم، ويعبر عن رغبة المناضلات والمناضلين في المشاركة الفعالة في هذه الندوة في أفق تطوير الأداء التنظيمي والسياسي،
- يطاب بإطلاق سيرور ة التحضير للمؤتمر الوطني، 
- يدعو رفيقاتنا ورفاقنا بالحزب وكافة الديمقراطيات والديمقراطيين للتصدي للهجمة الشرسة للنظام المخزني على الحريات العامة والفردية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية للمواطنات والمواطنين والنضال من اجل مغرب المواطنة الحقة.
مراكش : فاتح يونيو 2014
الجمع العام لتيار اليسار المواطن
الحزب الاشتراكي الموحد

J’aime · 

الحزب الاشتراكي الموحد
تيار اليسار المواطن
بلاغ فاتح يونيو 2014
انعقد بمراكش يومي السبت 31 ماي و الأحد فاتح يونيو 2014 الجمع العام العادي لتيار اليسار المواطن /الحزب الاشتراكي الموحد في سياق وضع يتسم
- إقليميا - بعد الإنتفاضات والثورات الشعبية – بالإجهازعلى مكتسبات شعوب المنطقة في الحرية والكرامة والعدالة اجتماعية، من طرف أعداء الديمقراطية، 
- ووطنيا باستمرار النظام المخزني في تضييق مجال الحريات العامة والفردية والتصعيد من الحملات القمعية والاعتقالات الانتقامية والمحاكمات الصورية التي تستهدف مناضلي ومناضلات القوى الديمقراطية واليسارية وعلى رأسها حزبنا (ورزازات، سيدي ايفني ... )، وشباب حركة 20 فبراير، ومناضلات ومناضلي الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، والجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، والحركات الاحتجاجية الشعبية السلمية، وتشبثه بنهج سياسة اقتصادية قائمة على الريع والامتيازات وهضم حقوق الفئات الشعبية والمتوسطة.
وانطلاقا من إيمانه بدوره في المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنات والمواطنين، فان التيار :
- يحيي عاليا المجهودات التي تقوم بها الرفيقة الأمينة العامة، نبيلة منيب، ومن خلالها رفيقاتنا ورفاقنا في الهيآت الوطنية والجهوية والمحلية، في النضال والصمود من أجل تسييد قيم المواطنة والحرية والكرامة،
- يثمن المجهودات التي بذلتها لجنتي المتابعة والتنسيق للتيار في إنجاح برنامج العمل (الجامعة الشتوية، الندوة الوطنية حول الصحراء، الانخراط الفعال في القافلة التضامنية لورزازات)،
- يؤكد قناعته بأهمية الفعل الوحدوي للقوى الديمقراطية واليسارية المبني على الوضوح في المنطلق والأسس والأهداف،
- يسجل بقلق كبير تأثر الحزب بالوضع السياسي العام للبلاد، مما يطرح عليه، أي التيار، مهمة المساهمة الفعالة في بناء حزب المؤسسات، والرقي بالفعل الحزبي لمستوى تطلعات المواطنين والمواطنات،
- يطالب بالإسراع بعقد الندوة الوطنية للتنظيم، ويعبر عن رغبة المناضلات والمناضلين في المشاركة الفعالة في هذه الندوة في أفق تطوير الأداء التنظيمي والسياسي،
- يطاب بإطلاق سيرور ة التحضير للمؤتمر الوطني، 
- يدعو رفيقاتنا ورفاقنا بالحزب وكافة الديمقراطيات والديمقراطيين للتصدي للهجمة الشرسة للنظام المخزني على الحريات العامة والفردية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية للمواطنات والمواطنين والنضال من اجل مغرب المواطنة الحقة.
مراكش : فاتح يونيو 2014
الجمع العام لتيار اليسار المواطن
الحزب الاشتراكي الموحد

J’aime · 
psu   تيار اليسار المواطن

psu تيار اليسار المواطن

Repost 0
30 mai 2014 5 30 /05 /mai /2014 19:19
 
 
 
 
 
فيدرالية اليسار الديمقراطي
         الهيئة التنفيذية
                          الدار البيضاء في 17 مايو 2014
بيان
 
الهيئة التنفيذية  لفيدرالية اليسار الديمقراطي
ضد تكفير المناضل الأستاذ النقيب عبد الرحمان بن عمرو
وضد التحريض على القتل و الكراهية و جر المجتمع إلى الفتنة
 
إن الهيئة التنفيذية لفيدرالية اليسار الديمقراطي ،بعد وقوفها على التصريحات الشاذة للسيد محمد الفيزازي التي وجهت اتهامات خطيرة للأستاذ المناضل الوطني و الديمقراطي عبد الرحمان بنعمرو الأمين العام لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي و رمته بالكفر و غيرها من الألفاظ المثيرة للتعصب و التطرف و زرع ثقافة الحقد و الكراهية في المجتمع ، ضدا على القيم و المبادئ الإسلامية المبنية على الجدل بالتي هي أحسن و على التسامح و الحوار و احترام الاختلاف وضدا على ما أنتجه الفكر الإنساني من حق في التعبير و الحرية في إبداء الرأي .و بعد وقوفها على منطلقات و خلفيات و مقاصد تصريح الفيزازي ، فأنها :
·         أولا : تدين بقوة التصريحات الشاذة للسيد الفيزازي ،التي تعد خارج الدين الإسلامي ،يقر بالحق في الاختلاف واستعمال العقل. وتطالب المسؤولين بالتدخل الصارم لوضع حد لمثل هذه التصريحات التي تغرس ذهنية  وثقافة الصدامفي المجتمع .
·         ثانيا : تعبر عن تضامنها المطلق مع الأخ المناضل عبد الرحمان بن عمرو ،المرتبط و المنشغل بقضايا الجماهير الشعبية في المطالبة باحترام الحقوق  الأساسية للإنسان وفي مقدمتها حق الانتماء و التعبير و الاختلاف ،و في المطالبة بالتغيير وبناء المجتمع  الديمقراطي الحداثي العقلاني ،مجتمع الحرية ،العدالة   الاجتماعية والمساواة بوضع حد لدعاة الفتاوي الحاملة للكراهية و التحريض على القتل،  وبالتالي زرع الترهيب التي تجر المجتمع إلى ماضي التصفية الجسدية و القتل كما حدث للشهيد عمر بن جلون و غيره .
·         ثالثا: تدعو قوى اليسار الديمقراطي و المؤمنين بالمشروع المجتمعي الديمقراطي من مثقفين و حقوقيين و كل العلماء المتنورين من أهل الدين و العقلاء المتزنين، و كل فعاليات المجتمع التواقة إلى مجتمع ديمقراطي تسوده الحرية
     و العدالة الاجتماعية و المساواة، إلى تشكيل جبهة عريضة لمواجهة الردة الفكرية الهادفة إلى تكفير المجتمع ورموزه   
     بتوظيف الدين في السياسة، و استغلال أمية عامة الناس، و لفضح المضامين السياسية التي تريد هذه التوجهات     
     تكريسها ، ولتحرير الدين من توظيفه السياسي ،و تحرير السياسة من ادعاءات الممارسة الدينية ،إذ أن مسالة الإيمان       
    و الكفر كانت طوال التاريخ الإسلامي قضية سياسية و ما تزال إلى الآن ،تم توظيفها لتصفية الحسابات السياسية و تبرير  
   العنف الطائفي الذي كانت تمارسه مختلف الأطراف المتصارعة إلى اليوم ..،و التي كانت و ما تزال تختبئ تحت عباءة  
  الدين لإخفاء صراع سياسي حول السلطة و الحكم ... و ذلك حتى نتمكن من المساهمة الفعلية في بناء المشروع
   الديمقراطي بكل ما يعنيه من تعاقد اجتماعي و دولة المؤسسات و التداول السلمي للسلطة...
                           عن الهيئة التنفيذية
                                                     لفيدرالية اليسار الديمقراطي
عبد الرحمان بن عمرو

عبد الرحمان بن عمرو

Repost 0
29 mai 2014 4 29 /05 /mai /2014 08:15

La ligne droite

Je ne t'attends pas au bout d'une ligne droite:
tu sais, il faudra faire encore des détours
et voir passer des jours et des jours,
mais sans que rien ne vienne éteindre notre hâte.

Il pleut chez moi, chez toi le soleil est de plomb.
Quand pourrons-nous enfin marier nos saisons ?
Quand pourrons-nous rentrer ensemble à la maison ?
Nous avons le temps, mais pourquoi est-ce si long ?

Tes habits porteront des traces de poussière
et le parfum fané des amours passagères
qui t'ont rendu parfois l'absence plus légère.
A l'aube de mes nuits blanches et solitaires

Oh, moi, mon cher amour, bien sûr j''ai eu des hommes
qui m'ont rendu la vie un peu moins monotone,
et m'aident à supporter l'hiver après l'automne.
Et les silences obstinés du téléphone

On ne s'attend pas au bout d'une ligne droite:
tu sais, il faudra faire encore des détours
et voir passer des jours et des jours,
mais sans que rien ne vienne éteindre notre hâte.

Nous nous raconterons nos triomphes et nos fêtes.
Mais comment s'avouer nos superbes défaites,
nos doutes répétés, nos angoisses secrètes?
Et s'accroche à chaque pensée, à chaque geste.

Un jour, tu seras au bout de mes voyages,
un jour, tu viendras malgré tous les détours.
Nous dormirons ensemble et nous ferons l'amour
dans un monde réinventé à notre image

barbara   La ligne droite

barbara La ligne droite

barbara La ligne droite

Repost 0

Présentation

  • : ghafriyat غفريات
  • ghafriyat   غفريات
  • : Agis et ne laisse personne décider à ta place, tu es maître de ta vie et de tes choix
  • Contact

Recherche