Overblog Suivre ce blog
Administration Créer mon blog
14 janvier 2013 1 14 /01 /janvier /2013 17:15

 

 

oboho.jpg

النيابة العامة تتابع المناضلين النقابيين بورززات في حالة اعتقال

في تطور مفاجئ قررت النيابة العامة بورزازات متابعة المناضلين النقابيين في حالة اعتقال وتلفيق تهم لهم وتقديمهم يوم الخميس 17 يناير للمحاكمة  المعتقلين الخمسة هم - عمر اوبوهو الكاتب العام للاشتراكي الموحد بورززات وفي نفس الوقت هو كاتب الاتحاد المحلي للكدش، 2 حسن اقرقاب عضو الاتحاد المحلي وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للفنادق وعضوالاشتراكي الموحد بنفس المدينة ،3- عبدالمجيد بومليك عضو الاتحاد المحلي لك.د.ش والكاتب الاقليمي لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي ،4- محمد جميلي نائب رئيس فرع الجمعية الوطنية لحملة الشواهد المعطلين، 5- عماد ع.الله عامل باقامة فندق كرم ورزازات.

ادين هدا الاعتقال وهده المحاكمة واعتبر ان تسخير القضاء للانتقام من المناضلين النقابيين دليل على فساد الدولة وافلاسها 

Repost 0
14 janvier 2013 1 14 /01 /janvier /2013 10:15

 

الحزب الاشتراكي الموحد جهة الرباط

                بـــــــــــيـــــــــان

PSU

انعقد بالخميسات لقاء جهوي لفروع الاشتراكي الموحد لجهة الرباط يوم الاحد 13 يناير 2013 بحضور فروع الجهة تداول من خلاله في القضايا التنظيمية للجهة و وقف عند الوضع السياسي و الحقوقي بالمغرب عامة و ورزازات خاصة   و سجل التراجع المهول في مجال حريات التعبير و الاحتجاج السلمي و قمع كل الاشكال الاحتجاجية السلمية في مختلف القضايا السياسية والحقوقية و الاجتماعية و خصوصا النقابية وهدا يبرز هيمنة المقاربة الأمنية  عوض الانكباب على حل المشاكل المتراكمة و الجواب على المطالب المشروعة  مما يفسر الافلاس السياسي الذي تتخبط فيه  الدولة  و اذ ندين بقوة الممارسات  القمعية التي تتعرض لها الحركات الاحتجاجية السلمية و في مقدمتها المطالب المشروعة للطبقة العاملة فان الحزب الاشتراكي  الموحد بجهة الرباط يطالب :

1 . بفك الحصار عن مدينة ورززات  و إيقاف مسلسل الترهيب في حق المناضلين النقابيين الحقوقيين و السياسيين ويدين اعتقال الرفاق  

 :1- عمر اوبوهو الكاتب العام للاشتراكي الموحد بورززات وكاتب الاتحاد المحلي ل كدش والدي  أصيب  على مستوى الكليتين و الأضلاع ، 2 حسن اقرقاب عضو الاتحاد المحلي وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للفنادق وعضوالاشتراكي الموحد بنفس المدينة ،3- عبدالمجيد بومليك عضو الاتحاد المحلي لك.د.ش والكاتب الاقليمي لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي ،4- محمد جميلي نائب رئيس فرع الجمعية الوطنية لحملة الشواهد المعطلين، 5- عماد ع.الله عامل باقامة فندق كرم ورزازات.  

2 . يدعوا السلطات إلى الاستجابة للمطالب النقابية بورززات  وإطلاق سراح جمع الموقوفين على خلفية الاحتجاج العمالي السلمي.

و يحيي عاليا نضال الشغيلة بورززات و يعلن مساندته لمطالبها المشروعة و استمراره في النضال الى جانب الجماهير الشعبية من أجل تحقيق الحرية و الكرامة و العدالة الاجتماعية وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين.

Repost 0
14 janvier 2013 1 14 /01 /janvier /2013 10:02

 

9.html

بنسعيد أيت ايدر..الرافض لدساتير الحسن الثاني ومحمد السادس

بنسعيد أيت ايدر..الرافض لدساتير الحسن الثاني ومحمد السادس
هسبريس - إسماعيل عزام
السبت 12 يناير 2013 - 23:10
رحل الكثير من زعماء السياسة المغاربة، ممن عاشوا من أجل جعل السياسة خدمة لمصالح البلاد والعباد وليس من أجل حزب أو تنظيم معين، نفقدهم واحدا واحدا، ولا نلتفت إليهم إلا عندما يوارون التراب، لنبدأ في نسج قصائد الرثاء بعدما تناسينا وجودهم معنا في محطات الحياة، فنحن أمة لا تتذكر أحبابها وعظماءها إلا عندما يرحلون..
وكي لا نبكيه بكثير من الغش عندما يرحل، ونحن من نطلب له العمر الطويل، فمحمد بنسعيد أيت إيدر، الرجل الذي وصل لعيد ميلاده السابع والثمانين، والذي عاصر ثلاث ملوك بفكر وقوة وعزيمة على بناء مغرب تسود فيه الكرامة للجميع، لا يستحق مجرد صفحات من مداد تكتب إنجازاته وتتغنى بأفعاله، لأنه غني عن كل تعريف في عقول كل متتبع لمسيرات النضال بالمملكة الشريفة، غير أن بنسعيد غائب للأسف في الكثير من ذاكرات الجيل الحالي، ليس كسلا منهم في معرفة هذا الرجل الاشتراكي، بل لأن التاريخ المغربي لم يدرسوا منه سوى شذرات غيبت الرجل عن سابق إصرار وترصد..
http://t1.hespress.com/files/bensaid5_430592971.jpg
هسبريس تأخذكم في رحلة عبر ممتدة من سنوات الأربعينات حتى تاريخ إجراء آخر انتخابات صعد فيها الإسلاميون..رحلة رجل قرر أن يبقى شامخا حتى ولو كانت رياح القمع والتضييق أكبر من أن تصبر عليها سفن حربية..فجذع بنسعيد من عالم آخر..عالم الصدق والمبادئ الحقة..
البدايات..نضال سلمي ثم كفاح ضد المستعمر الفرنسي..
لم يكن بنسعيد يدري وهو الذي ينتقل إلى مراكش للدراسة الجامعية بعد أن قضى تعليمه الأولي بمنطقة سوس التي ينحدر من إحدى قراها وهي تيمنصور بشتوكة أيت باها، أنه سيتحول إلى واحد من المنبوذين من طرف الاستعمار الفرنسي بسبب مشاركته في احتجاجات سنة 1951، ليسجن لثلاث شهور، وتفرض عليه العودة لمسقط رأسه في إقامة إجبارية حتى سنة 1952.
نضاله ضد الاستعمار عرفه على مجموعة من القادة الوطنيين خاصة عبد السلام الجبلي والفقيه البصري ممن اقتنعوا أن الاحتجاج السلمي ضد مستعمر مستبد لن يجدي نفعا لوحده، ليساهم بنسعيد في تأسيس جيش التحرير، ويصيرا قائدا له بالجنوب المغربي انطلاقا من مدينة سيدي إفني التي كانت تزود المدن الشمالية بالسلاح والذخيرة، قبل أن ينتقل لمدينة الدار البيضاء غداة الاستقلال التي تولى فيها مسؤولية استقبال المقاومين وإنشاء مكتب يتولى فيه مهمة التنسيق بينهم وبين الدولة كي يتم إدماجهم في بعض الوظائف.
غير أن بنسعيد، بدأ يحن للمواجهات المباشرة مع المستعمر، خاصة أن استقلال المغرب لم يكن تاما وبقيت أجزاء كبيرة من ترابه تحت السيطرة الاستعمارية، فالاستقلال كان ناقصا كما ذكر الرجل ذاته في إحدى حواراته، لذلك قرر العودة إلى الجنوب لاستكمال العمليات الفدائية، وهناك استطاع أن يقهر الاستعمار الفرنسي الذي اضطر للاستنجاد بالقوات الإسبانية في إطار عملية "المكنسة" سنة 1958 التي أصابت جيش التحرير الجنوبي في مقتل، وجعلته يتفكك بشكل كبير.
http://t1.hespress.com/cache/thumbnail/article_large/_img_bensaidaitidiri.jpg
عندما يتحول أصدقاء الأمس..لأعداء اليوم..
"لم يكن جيش التحرير لينهزم لولا أن النظام المغربي وفٌر مطار أكادير لانطلاق الطائرات الفرنسية-الإسبانية" هكذا يقول لنا عبد الإله المنصوري، عضو المجلس الوطني للحزب الاشتراكي الموحد، مستطردا بأن ولي العهد آنذاك الحسن الثاني ومدير الأمن كانا يريدان القضاء على جيش التحرير من جهة لأنه كان يمثل سلطة حقيقية بدأت الدولة تتوجس منها، وثانيا في تنفيذ لاتفاقية إكس ليبان التي تضمنت شرط حل جيش التحرير، لذلك صار اسم بنسعيد واحدا من المبحوث عنهم بعدما كان واحدا ممن جلبوا الاستقلال للبلاد، بل تعرض لعدد من محاولات الاغتيال كما يخبرنا بذلك أحمد ويحمان الصحفي السابق بجريدة الاتحاد الاشتراكي.
بعد مساهمته في تأسيس الإتحاد الوطني للقوات الشعبية رفقة بوعبيد، بنبركة، عبد الله إبراهيم وآخرون ضدا على جناح محافظ داخل حزب الاستقلال كان متقربا بشكل كبير للقصر، وبعد إسقاط حكومة عبد الله إبراهيم وطعن الاتحاد في دستور 62 مما كلفه غضب النظام الذي استمر في عملياته الانتقامية ضد نشطاء الحزب، قرر بنسعيد وعدد من القيادات داخل الحزب الانتقال نحو العمل المسلح ضد النظام، وكانت عملية 16 يوليوز 1963 هي الحدث الأشهر الذي اعتقل على إثره أغلب رجال الإتحاد الوطني للقوات الشعبية باستثناء بنسعيد الذي استطاع الفرار إلى الجزائر وأقام عند صديقه عبد السلام الجبلي، وهناك بدأت مرحلة جديدة من عمر بنسعيد.
منظمة 23 مارس..الصحراء مغربية أولا وأخيرا..
حاول بنسعيد أن يقرب بين وجهات النظر المغربية-الجزائرية خاصة وهو يغير قناعاته نحو العمل السلمي والوضوح السياسي، لذلك شغل باله بمحاولة إصلاح ذات البين بين النظامين المغربي والجزائري بعد مواجع حرب الرمال، وكان يرى أن وحدة المغرب الكبير، يقول المنصوري، فوق كل اعتبار أو خصام سياسي، إلا أن انقلاب بومدين على بنبلة سنة 1965، حتم على بنسعيد الرحيل إلى فرنسا بعد أن صارت الجزائر تنظر بعين الراحة إلى التوترات السياسية داخل المغرب.
تغيير القناعات نحو العمل السلمي جعله يدخل في خلاف كبير مع رفيق دربه الفقيه البصري الذي كان مصمما على العمل المسلح (حاول 18 مرة اغتيال الملك الحسن الثاني)، قبل أن يختلف مجددا مع الجناح النقابي داخل الحزب الاتحادي، إضافات لخلافات أخرى حول مسألة الرؤيا المستقبلية التي كانت غير واضحة المعالم، لذلك أسس رفقة عبد السلام الجبلي وعدد من شباب الأحداث الدامية ل23 مارس 1965، منظمة "23 مارس" سنة 1970 التي تنبت موقفا إيجابيا لصالح الوحدة الترابية المغربية في خلاف كبير مع منظمة إلى الأمام التي كانت مع تقرير المصير، حيث كان بنسعيد يرفض التجزئة وخلق كيانات جديدة، بل أن موقفه كما يقول إبراهيم ياسين، صديقه داخل المنظمة، كان أكثر تشبثا بالصحراء المغربية من النظام المغربي الذي فرٌط في هذه المنطقة الممتدة لعقود من الزمن، وقد عبر بنسعيد على ذلك خلال المؤتمر الذي عقدته المنظمة في يوليوز 1975 بفرنسا.
ورغم هذا الموقف، فمنظمة 23 مارس لم تسلم من القمع، فإن كان الحسن الثاني اتفق معها بخصوص قضية الصحراء، فمعارضتها لطريقة حكمه جعلتها عرضة للاعتقال والتضييق، وهو الأمر الذي حتم على بنسعيد البقاء في فرنسا وإصدار جريدة حملت نفس اسم المنظمة، كان هو من يكتبها ويطبعها ويوزعها، واستمر الرجل في نضاله حتى سنة 1980، التي عاد فيها إلى المغرب بعد عفو ملكي على القادة المغتربين، وقد حاول حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المنشق عن الاتحاد الوطني ضم الرجل إلى هياكله التسييرية، إلا أن بنسعيد رفض كل هذه العروض وكان يريد أن يجعل من الفضاء السياسي أرحب كما يذكر المنصوري، لذلك كان تحويل منظمة 23 مارس من العمل السري إلى العمل العلني تحت اسم منظمة العمل الديمقراطي الشعبي سنة 83 بجريدتها أنوال التي كانت تؤمن بالحوار حتى مع التيارات الإسلامية المعارضة لها إيديولوجيا.
ورغم محاولات الدولة المغربية اللعب على وتر التنظيم الجديد لإضعاف التيارات اليسارية تحت مبدأ "فرق تسد"، إلا أن المنظمة أظهرت تعاونها الدائم مع حزب الإتحاد الاشتراكي وباقي الأحزاب الديمقراطية، ليظهر أن المنظمة كانت إضافة إيجابية للحقل السياسي المغربي وليس إضعافا له كما يؤكد أصدقاء الرجل.
المحارب البرلماني..
http://t1.hespress.com/files/bensaid2_502086416.jpg
فاز الصنديد السياسي بمقعد برلماني عن مسقط رأسه، ليبدأ مرحلة الدفاع عن قضايا المستضعفين، وكان هو أول من فجر ملف تازمامارت بعد أن تحفظت جميع الأحزاب السياسية الأخرى عن طرح الموضوع خوفا من الصدام مع الملك بما فيها الإتحاد الاشتراكي كما يخبرنا ويحمان متسائلا:"وإن لم يفجر بنسعيد ملف تازمامارت فمن الذي سيفجره؟"، فقيمته في البرلمان كانت تعادل قيمة فرق برلمانية يقول المنصوري حاكيا لنا كيف أن الرجل واجه ذات مرة وزير الدولة مولاي أحمد العلوي بصوت عال:"اسكت وإلا سأقول للجميع من أنتَ" في إشارة لتوقيع العلوي على بيعة ابن عرفة مكان محمد الخامس، كما يروي صديق له كيف أن بنسعيد وجه الكلام ذات مرة لحفيظ العلوي عن حزب التجمع الوطني للأحرار بقوله " لي فيه الفز كيقفز" على شاكلة بنكيران وذلك بعد أن كان رجل الحزب اليميني يقاطعه في كل مرة.
ومن بين ما ساهم به بنسعيد داخل قبة البرلمان هو تقديمه رفقة أحزاب المعارضة لملتمس الرقابة سنة 89، والذي تمكن به من إثبات فشل الحكومات السابقة وإبراز مجموعة من مواطن الخلل التي تعتري عملها، وقد فهم الحسن الثاني الرسالة وانكب على إعادة ترتيب البيت الداخلي ممهدا للتعديل الدستوري سنة 92.
ورغم تشكيله لحزبه الجديد، إلا أن بنسعيد كان مسكونا بالتوحيد، فبعدما حاول توحيد المغرب الكبير، قرر أن يساهم في توحيد الأحزاب الديمقراطية المغربية، لذلك أسس مع الإتحاد الاشتراكي، حزب الاستقلال، التقدم والاشتراكية، والإتحاد الوطني للقوات الشعبية (قبل أن ينسحب)، الكتلة الديمقراطية سنة 1992 التي كانت حدثا تاريخيا أعاد الثقة للعمل السياسي.
http://s1.hespress.com/cache/thumbnail/article_large/_img_bensaidaitiddir20fev.jpg
ويحكي ويحمان كيف أن الملك استقبل قادة الكتلة وأدوا جميعهم الطقوس المخزنية كتقبيل اليد أو الكتف، إلا بنسعيد الذي انحنى قليلا وهو يسلم على الملك دون تقبيل، الأمر الذي أثار حفيظة بعض رجال البلاط الذين عاتبوا الرجل الأمازيغي عن عدم التقبيل فأجابهم بأن احترامه للملك لا يعني أن يقبل له يده أو يركع له، كما أثار تصرفه حنق الملك الذي أرسل له أحمد رضا اكديرة قائلا له:"سير قول لهاداك الشتوكي، لي كيبغي سيدي علي بوغالم كيبغيه بقلالشو".
واستمر بنسعيد داخل الكتلة حتى سنة 1996 التي أدخل فيها الملك تعديلات دستورية جديدة، كان موقف بنسعيد منها هو الرفض المطلق لأنها تعديلات لم تأت بجديد وتكرس هيمنة الملك على الحياة السياسية، بينما قبلت بها المكونات الأخرى للكتلة الديمقراطية، لتقرر منظمة العمل الديمقراطي الشعبي الانسحاب من الكتلة التي ماتت عمليا بعد هذا الخروج كما يؤكد إبراهيم ياسين، بل استمر مسلسل رفض الرجل حتى مع حكومة التناوب التي لم يقبل بأن تشارك المنظمة فيها، على اعتبار أن الوزير الأول لم تكن بيده صلاحيات حقيقية تضمن له الحكم حسب قناعات اللجنة المركزية لحزب بنسعيد.
لنتوحد أيها الرفاق..فما أضعفتنا سوى التفرقة..
"الرجل غير قابل للاحتواء صديقي..إنه مثال للصمود" يقول ويحمان متذكرا كيف التقى بنسعيد بالديمقراطيين المستقلين الذي كانوا ينتمون للتيار القاعدي، والحركة من أجل الديمقراطية التي استمدت بعض أفكارها من منظمة إلى الأمام، وكذلك حركة فعاليات يسارية، واستطاع إقناعهم بالتوحد داخل مظلة حزب معين، وهو ما كان سنة 2002 عندما تشكل اليسار الاشتراكي الموحد وشارك في انتخابات نفس السنة ليحصل على 3 مقاعد.
خروج تيار أطلق على نفسه الوفاء للديمقراطية من حزب الإتحاد الاشتراكي بعد قبول هذا الأخير المشاركة في حكومة التناوب ببعض المقاعد المزورة ودون أي ضمانات حقيقية للحكومة حسب ويحمان، جعل الرؤى تتقارب بين بنسعيد ومحمد الساسي قائد هذا التيار الذي بقي كجمعية سياسية منذ خروجه من قلعة الاتحاد حتى سنة 2005 التي عرفت تأسيس الحزب الاشتراكي الموحد بعد اندماج جمعية الوفاء واليسار الاشتراكي الموحد.
ولم تتوقف رغبة بنسعيد في توحيد اليسار المعارض عند هذا الحد، بل تمكن من التوصل لاتفاق رفقة حزب الطليعة الاشتراكي الديمقراطي الذي قاطع الانتخابات المغربية لمدة طويلة من الزمن، وكذلك حزب المؤتمر الوطني الاتحادي المتشبع بالأفكار النقابية، تم بموجبه خلق تحالف اليسار الديمقراطي المشارك في انتخابات 2007، وحده حزب النهج الديمقراطي تخلف عن هذا التحالف وبقي الحزب اليساري الوحيد المقاطع لذات الانتخابات.
http://t1.hespress.com/files/bensaid4_151612854.jpg
وعندما ظهرت حركة 20 فبراير سنة 2011، لم يكن غريبا أن يظهر بنسعيد مع شباب الحركة في مظاهراتها التي جابت عددا من المدن المغربية، بل أن الرجل عاد لحيويته وهو الذي تجاوز منتصف الثمانينات وهو يردد مع المتظاهرين: الشعب يريد..إسقاط الاستبداد، فبنسعيد كان يأمل الكثير في عهد محمد السادس بحكم أن الملك المغربي لا يتحمل وزر سنوات الرصاص، إلا أن الانتقال نحو الملكية البرلمانية لم يتحقق كما أراد اليسار المعارض يؤكد المنصوري.
ورغم محاولته إقناع رفاقه داخل الحزب بالمشاركة في انتخابات 2011، لأنه لا يؤمن بالكرسي الفارغ ويرى أن العمل السياسي له الكثير من الإيجابيات رغم عدم وصوله للمناخ المنتظر، إلا أن الصوت المقاطع كان هو الأكثر حضورا خاصة وأن بنسعيد اعتزل القيادة منذ سنة 2002 تاركا الأمانة العامة لمحمد مجاهد ومن بعده نبيلة منيب.
في حق الرجل..كلام وكلام..
يتذكر المنصوري كيف كان ذات مرة مع بنسعيد والتقيا مع عبد الإله بنكيران، فخاطب المنصوري القيادي الإسلامي مشيرا لزعيمه:" هذا هو الشاف ديالنا"، ليرد عليه بنكيران:"لا..هذا الشاف ديالنا كاملين".
وفي ما يلي بعض الشهادات بحق الرجل:
إبراهيم ياسين: بنسعيد رجل نزيه وصبور، يتحمل المرض وآثار الشيخوخة في سبيل النضال من أجل الشعب المغربي، بل أن همته وحماسه تتجاوز حماس الكثير من شباب التغيير السياسي.
القيادي السلفي محمد عبد الوهاب رفيقي (أبو حفص): مهما اتفقنا أو اختلفنا مع الرجل وأفكاره، إلا أن الذي لا يمكن الاختلاف حوله هو أن الرجل من أحرار هذا البلد وشرفائه الذين خاضوا بدون كلل معركة الحرية والعيش الكريم، وظلوا دوما رمزا للنضال و الدفاع عن مطالب الأمة.
الراحل الفقيه البصري: لم أرى في حياتي رجلا أكثر أمانة منه، فلم يكن يختلس ولو درهما واحدا من ميزانية جيش التحرير عندما كان أمين ماله.
أحمد ويحمان: عندما سيرحل هذا الرجل، أطال الله في عمره، إلى دار البقاء، فليس الحزب من سيخسر فقط، بل الوطن ككل.
سارة سوجار (من شباب 20 فبراير): قد تتكرر مبادئ الرجل، لكن مثل هذا الرجل لن يتكرر أبدا، وكم أحس بالفخر عندما أجد نفسي بجانبه في مظاهرات الحركة.
http://t1.hespress.com/files/bensaid1_852332063.jpg
كي لا ننس بنسعيد..
قد يكون محمد بنسعيد أيت إيدر يحس بغصة حزن بسبب عدم تحقق ما أراده منذ أزيد من نصف قرن من النضال، وقد يكون الرجل الذي قاوم من أجل ملكية برلمانية مُتعبا من مسيرة طويلة ربما أنها لم تأتي بما اشتهت سفن الاشتراكيين الأصليين، وقد يكون بنسعيد يبكي في صمت بسبب ربيع مغربي لم ينبت الكرامة كما ارتضاها الرجل لأبناء بلده، لكن الأكيد أن بنسعيد متفائل بالغد، متفائل بشباب الوطن ممن يناضلون سلميا ضد الظلم والاستبداد، متفائل بعهد جديد قد تتحول فيه الدولة إلى راعية للحقوق والواجبات بدل أن تمرغ بعض وزاراتها أنوف مواطنيها في التراب بدعوى الأمن، متفائل بجيل جديد يتمم مسيرة محاربي هذا الوطن..كما قال صديقه الشاعر محمد الحبيب الفرقاني: نَبني قواعدها ونُرسي أسٌها..وعسى يُكملهن جيل صاعدُ.
أطال الله في عمر بنسعيد..النخلة التي تصبر على أشعة الشمس..كي ينعم هذا الوطن ببعض الظل..
عن جريدة هسبرس الالكترونية
Repost 0
14 janvier 2013 1 14 /01 /janvier /2013 07:21

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الحزب الاشتراكي الموحد Parti Socialiste Unifié

المكتب السياسي Bureau Politique

 

PSU

بيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان

 

نظم الاتحاد المحلي للكونفدرالية الدبمقراطية للشغل بورزازات يوم السبت 12 يناير 2013 على الساعة الخامسة والنصف امام مقر المركزية النقابية بورزازات وقفة احتجاجية سلمية للتنديد بالطرد التعسفي الذي تعرض له حوالي 300 عامل وعاملة بمؤسسات منجمية (بوازار) وفندقية : (فندق بلير،اقامة كرم،فندق كرم) وطاقية (واركاز- طوطال).وبدل ان تلتقط السلطات الاقليمية الرسالة السلمية، وتتدخل وتفرض على الباطرونا احترام مدونة الشغل، وتحمي حقوق العاملات والعمال بصفتها مسؤولة على حماية تلك الحقوق بقدر ما هي مسؤولة على امن المواطنين والمواطنات، وحماية سلامتهم الجسدية ،بدل ذلك ، اعطت اوامرها لقوات البوليس بمحاصرة مقر ك.د.ش بورزازات والتدخل العنيف والوحشي على المحتجين والمحتجات. وقد ترتب عن ذلك الهجوم الهخمجي:

اصابات بليغة في صفوف الكونفدراليات والكونفدراليين ، نقل على اثرها القليل منهم الى المستشفى من بينهم الرفيق عمر اوبوهو الكاتب العام للحزب الاشتراكي الموحد بورزازات و الكاتب العام للاتحاد المحلي لك.د.ش والذي اصيب على مستوى الكليتين والأضلاع. 

اعتقال الرفاق :1- عمر اوبوهو ، 2 حسن اقرقاب عضو الاتحاد المحلي وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للفنادق وعضو الاشتراكي الموحد بنفس المدينة ،3- عبدالمجيد بومليك عضو الاتحاد المحلي لك.د.ش والكاتب الاقليمي لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي ،4- محمد جميلي نائب رئيس فرع الجمعية الوطنية لحملة الشواهد المعطلين، 5- عماد ع.الله عامل باقامة فندق كرم ورزازات. 

الاعتداء على سيارات المناضلين وتمزيق عجلاتها بأسلحة بيضاء !!!!!!

ان المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد وهو يتابع بقلق شديد اوضاع الطبقة العاملة بورزازات وما تتعرض له من هجوم بشع على يد الباطرونا ،ومن قمع وحشي على يد البوليس ، ومن استنزاف خطير لثروات المنطقة على يد اصحاب الامتيازات والريع، في غياب اية تنمية حقيقية لجزء من المغرب المهمش، يجدد:

تنديده بالتدخل العنيف الذي تعرضت له الوقفة السلمية المنظمة من طرف الاتحاد المحلي لك.د.ش بورزازات. وبالاعتقالات التي طالت المسؤولين النقابيين بورزازات. 

يطالب ب : 

1- باطلاق سراح المعتقلين النقابيين فورا، ووضع حد للمطاردات والاستفزازات والارهاب الذي تمارسه قوات البوليس على النقابيين والحزبيين والجمعويين والعمال والعاملات بورزازات.

2- مساءلة من اعطى اوامره بالهجوم على الوقفة السلمية، ومن ضرب الكونفدراليين والكونفدراليات ونكل بهم وعنفهم .

إن ما تعرض له الكونفدراليون والكونفدراليات بورزازات من ضرب وتنكيل وهجوم وحشي يعتبر اعتداء على الدستور، وعلى حقوق الانسان كما هي متعارف عليها دوليا، وخرق لكافة القوانين المنظمة للشغل وللحريات العامة، وعمل منظم من طرف السلطات الاقليمية والباطرونا يهدف الى نشر العنف والاعتداء على المناضلات والمناضلين والانتقام منهم لمجرد احتضانهم لمطالب العمال والعاملات العادلة والدفاع عنها.

إن عقلية الانتقام واستهداف المسؤولين الحزبيين والنقابيين وطبخ الملفات ضدهم، والمس بسلامتهم الجسدية، والاعتداء على ممتلكاتهم واستعمال العنف لقمع النضالات العمالية هو تعبير عن فشل المسؤولين الاقليميين والمحليين في حل مشاكل المنطقة، إن القمع لم يكن ولن يكون حلا، إن الحل الحقيقي هو حماية حقوق العاملات والعمال،وليس الرمي بهم في المعتقلات والمستشفيات وجلدهم والتنكيل بهم واستهداف سلامتهم الجسدية.

المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد

الدارالبيضاء في 12/01/2013

Repost 0
12 janvier 2013 6 12 /01 /janvier /2013 22:11

----.jpg

 

عاجل من ورزازات: اعتقال ثلاثة أعضاء من الاتحاد المحلي للكدش وباقي الاعضاء محاصرين داخل المقر

 

علم من مصادر من الاتحاد المحلي للكدش بورزازات أن ثلاثة اعضاء من الاتحاد المحلي اعتقلوا قبل قليل من طرف السلطات الإقليمية ويتعلق الأمر بكل من كاتب الاتحاد المحلي عمر ابوهو والحسان اقرقاب وهما من الاشتراكي الموحد و عبد المجيد بومليك من الطليعة . فيما لا يزال التطويق للمقر لباقي الأعضاء ساريا بعد الاعتقال وممكن بين الفينة والآخرى اعتقال أعضاء آخرين.الرفيق عمر بوهو تم الاعتداء عليه بالضرب المبرح قبل اعتقاله وهو في نفس الوقت الكاتب المحلي للاشتراكي الموحد بورززات  ويوجد حاليا في المستشفى المحلي كما نقل إلى المشفى عدد من العمال و العاملات 

من جهة اخرى تم التضييق على الرفيق   مجدي المناضل النقابي من ورززات  اثناء عودته من الجامعة الشتوية مساء هدا اليوم داخل القطار مابين محطتي المحمدية والبيضاء الميناء من طرف  بلطجية بزي مدني 

 

Repost 0
11 janvier 2013 5 11 /01 /janvier /2013 23:41

 

 

الحزب الاشتراكي المــــــوحـــــــد

لجنة حركة 20 فبراير و الحركات الاجتماعية 

 

 -----20-------

 

                    بـــــــــــــــلاغ

 

بتاريخ 6 يناير  2013 انعقد بالمقر المركزي للحزب الاشتراكي الموحد اجتماع للجنة  20 فبراير و الحركات الاجتماعية في يوم دراسي شارك فيه نشطاء الاشتراكي الموحد في عدة مواقع مع حضور نشطاء من تجمع اليسار الديمقراطي في الجلسة الافتتاحية التي عرفت بالإضافة الى كلمة اللجنة، كلمة لممثل عن تجمع اليسارالدبمقراطي بجهة  الدار البيضاء و كلمة المكتب السياسي. و بعد مداخلات  ونقاش صريح ومستفيض بين نشطاء الاشتراكي الموحد في مختلف المواقع اكد المجتمعون على ما يلي:

1.  ان حركة 20 فبراير التي أطلقها شباب المغرب جزء أصيل من الحركة الديمقراطية المغربية و استمرار لها و هي المعبر بجانب القوى الديمقراطية و اليسارية الأصيلة على طموح المغاربة لدولة و مجتمع ديمقراطيين ينعم فيه المواطنون بالحريات و الحقوق في اطار عدالة اجتماعية و حداثة فكرية و ثقافية

2.  يؤكدون على استمرارية حركة 20 فبراير بناء على بيانها التأسيسي  و على ما راكمته الحركات الاجتماعية المناهضة للفساد و غلاء المعيشة و جميع أشكال الاستبداد التي تتناقض مع طموحات المواطنين في التقدم والحرية و الكرامة والعدالة الاجتماعية.

3.  يرون أنه لا تراجع عن المطالب و القيم و الأهداف التي طرحتها حركة 20 فبراير، وأن التحام هذه الأخيرة بمختلف الحركات الاحتجاجية المشروعة والقوى و الحركات الديمقراطية و الهيئات المدنية الفاعلة و الشخصيات الوطنية،من شأنه التقدم في تحقيق المطالب الوطنية الديمقراطية التي لا تقبل التأجيل  و احداث التغييرات الديمقراطية المستعجلة.

4.  يذكرون بأن أشكال التعبير عن المطالب الديمقراطية للشعب المغربي التي أعلنتها حركة 20 فبراير بصوت عال أخذت و ستأخذ لا محالة أشكال تعبير مختلفة و متنوعة تنفد الى عمق القضايا و الشعارات التي رفعتها و ترفعها القوى الديمقراطية و اليسارية وأن الوقفات و المسيرات ما هي إلا احدى تلك التعبيرات.

5. الا ستعداد والتعبئة للانخراط في جميع اشكال التنسيق الجهوي والوطني التي تعمل من اجلها تنسيقيات حركة 20 فبراير في افق تخليد الدكرى الثانية لانطلاقتها.

 

 

لجنة حركة 20 فبراير و الحركات الاجتماعية 

 

الدار البيضاء في 6 يناير 2013

Repost 0
11 janvier 2013 5 11 /01 /janvier /2013 19:10
إيه أمة المغرب---------إيه دولة المغرب
نحن شباب قد سعينا-----باجتهاد وثبات
ليس فيما غير ليث-----رام عزا في الحياة
****
قد لبسنا مذ عقلنا------ حلة الفخر
و حملنا مذ نهضنا------راية النصر
إيه أمة المغرب---------إيه دولة المغرب
إن نعيش عشنا كراما-----أو نمت متنا كراما
همنا نهدي الأنام-------همنا نردي اللئام
****
في سما العياء كنا----- أنجما زهرا
قد عدلناإذ ملكنا-----البر والبحر
*****
إيه أمة المغرب---------إيه دولة المغرب
يا بني الأطان سيروا---- لا تكونوا غافلين
جددوا عهدا عظيما------- لجدود غابرين
****
أنقدونا من حياة------ الفقر والجهل
ما عهدنا العرب ترضى----- عيشة الذل
*****
إيه أمة المغرب---------إيه دولة المغرب
Repost 0
11 janvier 2013 5 11 /01 /janvier /2013 16:56
Repost 0
11 janvier 2013 5 11 /01 /janvier /2013 00:36

PSU

 

10 janvier 23:12

‫الحزب الاشتراكي الموحد - فرع أصيلة

 

بيان تضامني

 

على اثر ما تعرضت له ساكنة سيدي اليماني وضمنهم السيد بوبكر القجوجة عضو الحزب الاشتراكي الموحد بأصيلة من تعسف وشطط في استعمال السلطة من طرف قائد قيادة سيدي اليماني والمتمثلة في :

... ...

1_ تعطيل المرفق العمومي اثر تغيبه عن مقر عمله يوم الاثنين 07/01/2013 مما ادى الى تعطيل مصالح المواطنين والمواطنات ،خصوصا وأن يوم الاثنين يصادف السوق الاسبوع الذي يعرف عادة اقبالا كبيرا للمواطنين على قضاء اغراضهم الادارية ,

 

2_ الاهمال المتعمد لنداءات ومطالب المواطنين والمواطنات رغم لجوئهم للاحتجاج السلمي امام مقر القيادة .

 

3_ الشطط في استعمال السلطة في حق المحتجين بتهديدهم بالحرمان من حقهم في الاستفادة من مختلف الوثائق والشهادات الادارية,

 

4_ تلويحه بالانتقام من المحتجين بتلفيق تهم لهم .

 

وبناء على ما سبق نعلن في فرع الحزب الاشتراكي الموحد بأصيلة للرأي العام الوطني والمحلي مـــــــــــــايلي:

 

1_ تضامننا المطلق واللامشروط مع ساكنة سيدي اليماني التي تعاني من التهميش و التضييق الممنهج على نضالات واحتجاجات اطاراتها المدنية .

 

2_ تنديدنا بالسلوكات البائدة لقائد سيدي اليماني دائرة أصيلة والتي تحيل الى التدبير التقليدي والى العقلية المخزنية في تدبير المرفق العمومي .

 

3_ مطالبتنا الجهات المسؤولة بالتدخل العاجل والحاسم لإنصاف الساكنة ورد الاعتبار لها ورفع الحيف عنهم.

 

4_ تضامننا مع من تعرضوا للتهديد ومن بينهم مناضل فرعنا بوبكر القجوجة .

 

5_ مطالبتنا بإبعاد السيد القائد عن المنطقة نظرلسلوكاته سيئة الذكر ،وتكرار حالات اعتدائه على المواطنين والمواطنات ومنها ماهو معروض امام القضاء .

 

أصيلة في 09/01/2013

 

الحزب الاشتراكي الموحد _فرع أصيلة

Repost 0
10 janvier 2013 4 10 /01 /janvier /2013 14:08

 

 

 

 

 

 
 
 
بيــــــــــــــــــــان   
 
عقد المكتب الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل يوم السبت 5 يناير 2013  بمقرالمنظمة بالرباط اجتماعا استثنائيا لدراسة خلفيات وتفاعلات ملف نزاع قضائي عادي حول سكن إداري تم إسناده للأخ محمد دعيدعة بقرار وزاري احترم كل المقتضيات القانونية المعمول بها في هذا المجال وذلك بشهادة الوزير الأسبق الأستاذ فتح الله ولعلو.  
 
وبعد نقاش مستفيض هم كل جوانب الملف، القانونية والسياسية والنقابية، وبعد وقوفه على مسببات تضخيم هذا الملف الذي بدأ مساره الإجرائي منذ سنة 2009، وذلك عبر التحريض الإعلامي الموجه من طرف جريدة يومية مكتوبة وبعض المواقع الإلكترونية للتأثير في المسار القضائي للملف عشية إصدار الحكم الابتدائي. فإن المكتب الوطني يعلن:  
 
-          تضامنه المطلق مع الأخ محمد دعيدعة ضد الحملة التشهيرية التي تستهدف شخصه، كما تستهدف المنظمة النقابية التي ينتمي إليها، ويحيى عاليا المجهود الدؤوب والأداء الجيد والمواقف الجريئة للفريق الفيدرالي للوحدة والديمقراطية الذي نال مصداقية خاصة من طرف العديد من الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين؛ 
-         يعتبر أن إخراج هذا الملف القضائي العادي إلى الواجهة الإعلامية في هذا التوقيت ليس بريئا، وله خلفياته السياسية المرتبطة بمواقف الفريق الفيدرالي بالبرلمان والتي تعكس مواقف منظمتنا الفيدرالية الديمقراطية للشغل، حيال مجموعة من الملفات التي تهم قضايا بلادنا الحيوية وعلى رأسها الدفاع عن الطبقة العاملة وعموم المأجورين والمستضعفين ومحاربة كل أشكال الفساد أيا كان مصدره؛
-         يستنكر الحملة التشهيرية التي تستهدف الأخ محمد دعيدعة ومن خلاله الفريق الفيدرالي للنيل من مصداقيتهما من طرف أطراف حكومية وغير حكومية. ويسجل بكل أسف وامتعاض دخول جريدة يومية وبعض المواقع الإلكترونية كطرف في النزاع القضائي، وابتعادها عن أخلاقيات المهنة ومضامين قانون الصحافة، وذلك بابتداع عناوين كبرى مثيرة وصلت حد العدوانية ونشر وثائق إدارية داخلية ومغالطات وحقائق مزيفة دون تمحيص أو تدقيق، ودون احترام لاستقلالية المسار القضائي للملف، ويطالب في هذا الصدد فتح تحقيق حول تسريب وثائق ملف معروض على القضاء للجريدة المعلومة؛
-         يقرر تنصيب محام من هيئة الدار البيضاء للترافع أمام القضاء وتعزيز هيئة الدفاع خلال المرحلة الاستئنافية  للترافع أمام القضاء في هذا الملف الذي أريد له إعطائه أكثر من حجمه الذي لا يعدو كونه ملفا مدنيا عاديا معروضا على قضاء الموضوع لا يعتبر فيه الأخ محمد دعيدعة متهما كما ورد في العديد من وسائل الإعلام؛
-         يقرر تشكيل لجنة من داخله لمتابعة الملف من كل جوانبه، والتصدي لكل المغالطات والحملات التشهيرية وإرجاع الأمور إلى نصابها.
 
                                                                                                              المكتب الوطني

Repost 0

Présentation

  • : ghafriyat غفريات
  • ghafriyat   غفريات
  • : Agis et ne laisse personne décider à ta place, tu es maître de ta vie et de tes choix
  • Contact

Recherche